hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

674000

1452

254

10

634302

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

674000

1452

254

10

634302

ليبانون فايلز - متفرقات متفرقات

أضخم نسور الأرض "لعب على أوتار" الانقراض بـ"ولادة عذرية"

السبت ٦ تشرين الثاني ٢٠٢١ - 09:06

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

انضمت إحدى فصائل الطيور النادرة جدا، والتي تصنف على رأس قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض، إلى قائمة المخلوقات التي يمكنها التكاثر بلا عملية تزاوج، والتي يطلق عليها العلماء عملية "الولاد العذراء"، لأنها تحدث من طرف واحد وبدون وجود أي اتصال بين الذكر والأنثى، لتقي نفسها من الانقراض، بحسب التقديرات.

حاول العلماء بجهد كبير منذ عقود، إبعاد طائر الكَندور الفريد والنادر والعملاق عن حافة الانقراض، حيث انخفضت أعداد هذا الطائر الجارح إلى 22 طير في عام 1982، ومع حلول عام 2019، ارتفعت أعدادها بسبب العناية الكبيرة والمتابعة وعمليات التزويج التي نفذها العلماء بناء على انتقاء الذكور والإناث الأكثر قدرة، وإدماجها بالحياة الطبيعية والبرية ووصلت إلى 500 طير.

الكندور يحير العلماء... من أين أتى؟
يقوم العلماء بأخذ عينات جينية دورية من الطيور بهدف متابعه حالتها الصحية، لكنهم صدموا عندما وجدوا أن طائرين اثنين من الذكور، لا ينتمون إلى أي فصيلة وراثية لتلك الطيور التي من المفترض أن تكون آبائها التي زوجت أمهاتها منها، ليقف العلماء مستغربين، من أين أتت هذه الطيور؟

صدم العالم والباحث أوليفر رايدر، عند سماعه هذه الأخبار، بعد يوم طويل من العمل في محاولة لإنقاذ طيور كندور كاليفورنيا، وهي الفصلية الأكثر ندرة في الأرض، عندما شرحت زميلته ليونا شمنيك، ما كانت تراه في البيانات، وقالت: "هناك شيء محير حقا بشأن بيانات الكندور"، لكن سرعان ما تحول خوفه على هذه الطيور إلى سحر غامض.

الكوندور "لعب على أوتار حافة الانقراض" بـ"الولادة العذرية"
يمكن القول بأن هذه الطيور قد قامت "بلعبتها الأخيرة على أوتار حافة الانقراض" لإنقاذ فصيلتها، وهو ما اكتشفه العلماء في دراسة جديدة نشرت في مجلة الوراثة العلمية "Journal of Heredity".

وبحسب الورقة البحثية، فقد جاءت الطيور الجديدة إلى العالم عن طريق "لتوالد العذري الاختياري" أو "الولادة العذرية".

وينوه العلماء إلى أن "الولادة العذرية" وهو عبارة عن تكاثر لاجنسي تحدث في الأنواع التي تتكاثر جنسيا بشكل طبيعي عندما تتصرف خلايا معينة تنتج من بويضة أنثى، تتصرف هذه الخلايا كالحيوانات المنوية وتندمج مع البويضة.

حالة غريبة لدى الكندور يوثقها العلماء
يقول الباحث رايدر إن الغريب في هذه الطيور المكتشفة والجديدة من الكندور وهما ذكران أطلق عليهما "SB260" و"SB517" لهما أمهتان مختلفتان، كل واحدة منهن تعيش مع ذكور، أي أن الفرخين فقسا من بيض غير مخصب.

ويتابع مدير علم الوراثة الحفظية في مؤسسة "San Diego Zoo Wildlife Alliance" التي تدير حدقة حيوانات ضخمة قائلا: "لماذا حدث ذلك؟ حقيقة نحن لا نعلم. ما نعرفه هو أنه حدث أكثر من مرة، وقد حدث لإناث مختلفة. لكن هل سيحدث مرة أخرى؟ أنا أفضل أن أؤمن بذلك"، لأنه قد يمنع انقراض الطير.
وبدورها، تشير عالمة فسيولوجيا الإنجاب والأحياء الدقيقة في جامعة ولاية ميسيسيبي، ريشما راماشاندران، التي لم تشارك في البحث، إلى وجود حوالي 300 فقط من هذه الطيور المهددة بالانقراض تحلق في سماء كاليفورنيا وأريزونا ويوتا. مع هذا العدد المنخفض، "من المحتمل أن تكون طيور الكندور قد استخدمت التوالد العذري كأداة للبقاء".

علماء يطلبون التريث بسبب "تحول كبير"
وعلى الرغم من وجود أدلة لدى الأنواع الأخرى تشير إلى أن التوالد العذري يمكن أن يكون طوقا للنجاة بالنسبة لبعض الحيوانات التي تواجه الانقراض، مثل سمك المنشار ذو الأسنان الصغيرة أو بعض الساحالي وغيرها، إلا أن بعض العلماء طالبوا بالتريث.

وهو ما أكدته جاكلين روبنسون، عالمة الوراثة التطورية بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، والتي اعتبرت أنه "على الرغم من كونها فكرة مثيرة للاهتمام، لكن "من المبكر جدا القول أن بعض الأنواع منعت انقراضها من خلال التوالد العذري... لدينا عدد قليل جدا من الأمثلة على هذه الظاهرة النادرة"، بحسب "nationalgeographic".

الكوندور يقطع مسافات هائلة من دون تحريك جناحيه منزلقا

الجدير بالذكر، هو أن طائر الكَندور، يعتبر من أضخم الطيور القادرة على التحليق على ارتفاعات علية جدا، ويقطع مسافات شاسعة من دون تحريك جناحيه منزلقا على الرياح، ينقسم إلى نوعين مختلفين، كندور الأنديز، ويعيش في جبال الأنديزو يبلغ وزنه من 11 إلى 15 كيلوغراماً.

أما طائر كندور كاليفورنيا، ويتواجد حاليا في الجبال الساحلية الغربية من الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك فقط بأعداد قليلة جدا ويبلغ وزن الطير البالغ من 7 إلى 14.1 كيلوغراماً.

  • شارك الخبر