hit counter script
Cholera-19 icon

كوليرا

#Cholera

4

652

20

1787
Cholera icon

كوليرا

#Cholera

1787

4

652

20

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - الحدث الحدث - جلال عساف

"شياطين صغيرة في تفاصيل تقنية صغيرة"... هذا ما كشفه جبور لـ "ليبانون فايلز"

الأربعاء ٥ تشرين الأول ٢٠٢٢ - 00:00

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

إستمع للخبر


لطالما كان لبنان منبع البلاغة في اللغة العربية ومنبع المصطلحات "الإبداعية" في الصياغة، حتى أن القيّمين على قمم عربية كانت تُعقد بعد نكبة أو بعد نكسة أو بعد خيبة، كانوا يستعينون بلبنانيين، سياسيين كانوا أو صحافيين أو سواهم من أجل صياغة البيان الختامي، فتتماهى البلاغة الأدبية مع الدبلوماسية والحبكة السياسية والفذلكة الكتابية، ويصدر البيان المنمق، ليتجرعه المواطن العربي ويهضمه لا بل يستسيغه، على رغم ثقل الحدث أو الخيبة أو الواقعة التي حدت بالعرب الى عقد المؤتمر أو القمة.. وهو ما حصل مثلاً بعد حرب الـ 1967 حيث استُعين بالرئيس المرحوم رشيد كرامي فكانت له مساهمة كبيرة في صياغة بيان القمة ومصطلحاتها.
بعد ظهر أمس الثلاثاء، وبعد اجتماع قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للجنة الفنية المختصة بملف وعرض الوسيط الاميركي عاموس هوكستين للترسيم البحري الحدودي بين لبنان واسرائيل ثم اللقاء الرئاسي الثلاثي: عون - بري - ميقاتي فاجتماعهم مع اللجنة، تقصّد عضو اللجنة نائب رئيس البرلمان الياس بو صعب بعد الاجتماعات استخدام مصطلحات كررها وهي أن مقولة "الشياطين تكمن في التفاصيل" يراها هو الآن: "شياطين صغيرة في تفاصيل صغيرة" وأن الأمر على ما يعتقد سيُحلّ، متوقعا أن يأخذ هوكستين والمعنيون بالأمر في الجهة المقابلة بالملاحظات التقنية اللبنانية والنقاط التي يستوضحها لبنان. وحرص بو صعب على الإشارة الى أن لبنان في مسار وسياق جولات الوسيط الآميركي في بيروت تعامل معنا من دون أي انتقاص أو خدش لمفاهيم اللبنانيين للسيادة اللبنانية، وأن هوكستين لم يؤازر أي فريق على حساب الفريق الآخر، لذا لا يستبعد بوصعب أن تختفي الشياطين الصغيرة بمجرد تعديل تلك التفاصيل الصغيرة...
في أي حال إذا كانت شياطين الترسيم الصغيرة ومجريات اجتماعات بعبدا الاثنين استحوذت على حيز واسع من الصفحات الأولى للصحف والنشرات التلفزيونية والاذاعات والتواصل الاجتماعي أمس الثلاثاء، فإن شياطين التفاصيل إضافة الى اتهام الوزير جبران باسيل بعرقلة الجهود والمساعي المتجددة لتأليف حكومة، ركزت عليها تلك الوسائل الاعلامية المناهضة للتيار الوطني الحر ورئيسه النائب جبران باسيل معتبرةً أن باسيل يريد أن تكون له حصة وازنة "وشديدة" في الحكومة الجديدة المفترضة من أجل أن يستطيع التحكم بمفاصل المرحلة خصوصاً إذا لم يتم انتخاب رئيس للجمهورية ضمن المهلة الدستورية التي تنتهي في 31 تشرين الأول وفي المرحلة التي تلي والى حين انتخاب الرئيس...
أوساط سياسية أوضحت لـ "ليبانون فايلز" وعلى سبيل المثال، أنه يريد من الوزراء المحسوبين على الرئيس عون والتيار في أي حكومة جديدة تتألف انطلاقا من تعويم أو تعديل الحكومة الحالية القائمة، أن يكونوا أشداء وصقورا ومن الذين يستطيعون المواجهة والمشاكسة وبعيداً من اللين والمرونة بحسب تشخيص تلك الأوساط. وأعطت مثالاً (ونقول مثالاً ليس إلا) وهو: إذا وزير الخارجية عبدالله بوحبيب وزيراً مرِناً إلا ان باسيل يريده وزيرا شديدا إذا لم نقل صداميا (ونكرر أن ذلك في إطار إعطاء مثال) مع العلم أن الجهد أو بالأحرى العمل قائم الآن على فكرة تعديل أربعة أسماء لأربعة حقائب أو اسمين لحقيبتَين توصلاً الى إخراج الحكومة الجديدة من عنق زجاجة الأزمة والمطالب المتقابلة، قبل حلول منتصف هذا الشهر أي قبل انعقاد الجلسة البرلمانية الثانية لانتخاب رئيس جمهورية سيدعو رئيس البرلمان نبيه بري لعقدها.
وفي السياق، لفتت الأوساط الى انتقال حزب الله من مرحلة التمني الى مرحلة الحضّ ثم الضغط في اتجاه تأليف حكومة جديدة بأسرع ما يمكن، وهو ما يرد ساعة تلو الساعة في مواقف مسؤولي حزب الله ونوابه ونواب حركة أمل أيضا ومسؤوليها...
تبقى الإشارة الى ما كشفه النائب جيمي جبور عضو تكتل لبنان القوي لـ "ليبانون فايلز" أن التيار والتكتل في صدد البحث في تحرك يشبه المبادرة من أجل تحريك مسار استحقاق انتخاب رئيس للجمهورية لجهة فتح أبواب تشاور وحوار في الموضوع...
في الختام، عسى تكون الشياطين أقل من صغيرة في التفاصيل الصغير سواء في ملف الترسيم أو في مسار التأليف الحكومي أو في الاستحقاق الرئاسي.

  • شارك الخبر