' تكليف ولا تأليف… "لشو وجع الراس" | LebanonFiles
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1112199

1377

20

9

1087510

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1112199

1377

20

9

1087510

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - الحدث الحدث - جورج سعد

تكليف ولا تأليف… "لشو وجع الراس"

السبت ١٨ حزيران ٢٠٢٢ - 10:46

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

إستمع للخبر


رئيس الجمهورية حدّد ولو متأخرًا موعد الإستشارات النيابية الملزمة لتكليف رئيس جديد للحكومة. والتكليف غير المحدد بمهلة زمنية وهذا ما لم يتنبّه إليه نواب الطائف، وهذا ما سينظر له ويعمل عليه القادة السياسيون الذين قد يذهبون يومًا إلى مؤتمر "لصيانة" دستور الطائف.

التيار الوطني الحر تؤكد مصادر مقربة منه أن النائب جبران باسيل اتخذ قراره بعدم تسمية الرئيس نجيب ميقاتي في الإستشارات النيابية، بعدما تأكد له أن رئيس حكومة تصريف الأعمال لن يرضخ لشروطه، خصوصًا في هذه المرحلة الدقيقة التي يمرّ بها لبنان عشية نهاية ولاية رئيس الجمهوريّة.
النائب باسيل، وبحسب معلومات سياسية، يطالب بأورور فغالي لوزارة للطاقة، التي بات شبه مؤكدًا أنها لن تكون لقربين من التيار... فهل يوقع الرئيس ميشال عون على حكومة لن تكون وزارة الطاقة فيها من حصة التيار؟ وما لم يفعله الرئيس قبل الرئاسة وخلالها هل يفعله في نهاية عهده؟ مقرب من الرئيس عون قال: "ما تحرز يغيّر مواقفه وقناعاته التي عاشها كل حياته العسكرية والحزبية والسياسية في ظلها".
الإستشارات ستحصل في 23 الجاري.. والتكليف سيحصل ولكن التأليف لن يحصل... هذا ما يؤكده عالمون في السياسة اللبنانيّة وزواريبها ودهاليزها...
التكليف لزوم ما يلزم، ولن يكون الرئيس ميقاتي مستعجلًا تأليف حكومة عمرها قصير وسيكتفي برئاسة تصريف أعمال ليبتعد عن "وجع الراس" كما يقول قريبون منه.
إذًا حكومة تصريف الأعمال التي يعيش اللبنانيون في كنفها وفي ظلها، ستكون الحكومة التي ستصرّف الأعمال الى حين انتخاب رئيس جديد للجمهورية، التي يُجمع سياسيون مخضرمون الأ يكون رئيس لها وعليها قبل الشروع إلى مؤتر دولي يرعى اتفاقًا جديدًا بين اللبنانيين.

  • شارك الخبر