hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1306

50

5

28

731

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1306

50

5

28

731

الحدث - مروى غاوي

تبرعات السياسيين: من جيبة من؟ والمحاسبة بعد كورونا

السبت ٢٨ آذار ٢٠٢٠ - 06:02

  • x
  • ع
  • ع
  • ع

لا يختلف اثنان ان مرحلة الكورونا الاستثنائية بكل جوانبها أشاحت النظر عن مسائل وقضايا كثيرة مهمة، لأن لاشئ يعلو فوق التصدي للوباء الذي أربك العالم وحصد الأرواح. ومن مفارفات كورونا انها هدأت الثورة في النفوس ضد السياسيين بعد انتفاضة شعبية قلبت المعادلات الداخلبة والمقاييس.

السياسيون الذين التزموا الحجر السياسي قبل الازمة الصحية الراهنة، عادوا الى الواجهة من خلال التعبئة الحزبية لدرء خطر كورونا. كما بادر عدد من السياسيين للنجدة من خلال اطلاق التبرعات او المساهمة المالية، الأمر الذي سبب ردود فعل متفاوتة ببن التأييد للخطوة والمعارضة والاستهزاء.

ثمة فريق شجع على قبول التبرعات واعتبرها خطوة ايجابية انقاذية، لأن لا قدرة لدولة أفلست مؤسساتها على مواجهة الوباء، والفقر الذي يطرق ابواب الناس. ومن وجهة نظر المنتقدين فالتبرعات السياسية هي في بعض الأحيان من الأموال المنهوبة يستعملها السياسيون في الأزمة لتلميع صورتهم المشوّهة.

المنظومة السياسية السابقة لا تزال في قفص الاتهام. وحكومة الرئيس حسان دياب مخنوقة الأنفاس، لكن المحاسبة في اوساط انتفاضة ١٧ تشرين  قائمة بعد كورونا على الأكيد.

  • شارك الخبر