hit counter script

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

وزير البيئة: نواجه العدوان بالبيئة وباستمرارية الحياة والتفكير بالمستقبل

الأحد ٧ تموز ٢٠٢٤ - 20:58

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

نظّمت بلدية صور، بالتعاون مع مبادرة Blue Tyre والمركز اللبناني للغوص ومحمية شاطىء صور الطبيعية، نشاط تنظيف قاع البحر تحت عنوان: "معاً لبحر أنظف"، برعاية وزارة البيئة، وبمشاركة غواصين وصيادين متطوعين.

بداية كانت محطة ترحيبية عند شاطئ المباركة في صور خلف الميناء، بحضور وزير البيئة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور ناصر ياسين، النائب الدكتورة عناية عز الدين ممثلة بالسيد علوان شرف الدين، رئيس اتحاد بلديات قضاء صور رئيس بلدية صور المهندس حسن دبوق، قائد القطاع الغربي في "اليونيفيل" العميد الركن انريكو فونتانا، قائد الكتيبة الإيطالية مركز المنصوري العقيد البيرتو سالفادور، رئيس بلدية العباسية علي عز الدين، مدير الجامعة الإسلامية فرع صور الدكتور غسان جابر، مدير محمية صور الطبيعية علي بدر الدين، فاعليات اجتماعية وبيئية،

بعدها تحدث مدير المركز اللبناني للغوص يوسف الجندي، مُرحّباً بالجميع مؤكداً أن "وزير البيئة هو مقاوم في زمن الحرب"، قائلاً: "نحن نقوم في الجنوب بمهمة بيئية في وقت الحرب، وهذا ما يُعتبر فعل مقاوم بحد ذاته"، لافتاً الى أن المركز اللبناني للغوص مستمر بالحملات البيئية. وتطرق الى الشراكة مع Blue tyre التي ساهمت في انطلاقة أكبر لنشاطاتهم، مشيراً الى أنه حتى الآن تم انتشال 2 طن من الشوائب والنفايات من قاع البحر الى حدود عمق 50 متراً، ومؤكداً أنهم ثوار بيئيون يمشون على خطى الإمام الصدر "كموج البحر لا يهدأ"، لذلك فإنهم مستمرون ولن يهدأوا حتى يقوموا بتنظيف آخر شبر من قاع البحر.

ثم كانت كلمة لوزير البيئة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور ناصر ياسين، أكّد فيها مواجهة العدوان في هذا الفعل البيئي ومن خلال استمرارية الحياة والتفكير بالمستقبل، وقال: " نحن سعينا لتحقيق الهدف العالمي من ناحية الوصول الى حدود 30% من الأماكن المحمية لكل من البر والبحر، والتي تخلق مساحة سياحية وبيئية"، مؤكداً أن "النجاح في تحقيق هذا الهدف هو نتيجة التعاون بين الجميع".

وختم ياسين: "ان هذا البلد جميل، وهناك طاقة إيجابية رغم العدوان والظروف الصعبة، ولكن يجب إظهار هذا الوجه الجميل للبلد وأهله"، شاكراً كل من شارك في هذا العمل البيئي الهادف.

تلاها كلمة لرئيس البلدية المهندس حسن دبوق، شكر الجميع على حضورهم، وقال: "إن البشر بلا بيئة لا يستمرون والكل يتكامل مع بعضه"، مشيراً الى أهمية هذا التعاون والمشاركة في هذه النشاطات البيئية، خصوصاً أن الإهتمام واحد والأرض واحدة والبيئة واحدة.

وختم:" أن موسم السلاحف حافل هذا العام وبحاجة الى حماية، ونقوم بكل ما يمكن في هذا الإطار"، مؤكداً أن هذا العمل يتطلب حب البيئة وحب العطاء والتطوع.

ثم كانت كلمة مدير مبادرة Blue Tyre ألبيرتو بيتشيني، عبّر فيها عن سعادته في القدرة على الإهتمام بالبيئة في ظل الاوضاع الصعبة، وهي دليل على مدى محبة البحر واستمرارية الحياة، ولفت الى أن هذا المشروع "هو لتنمية المناطق الساحلية والمناطق الريفية وكانت لهم تجربة سابقةً فأرادوا نقل هذه التجربة والمشاركة في هذا المشروع الهام جداً والذي يحتاج الى تعاون الجميع ويفيد الكل، وتطرق الى خطوات التطوير التي تم القيام بها بالتعاون مع الخطة البيئية التي تقوم بها البلدية لتطوير المنطقة.

وختم موجهاً الشكر لكل الجهود التي تهتم بالبيئة "لأن حماية البيئة نوع من حماية وجودهم، و لنترك للاجيال القادمة بيئة نظيفة وجيدة"، مثمناً للسلطات المحلية اهتمامهم الكبير.

بعدها بدأت رحلة الغوص الى عمق بحر صور، حيث اخرج المشاركون في حملة النظافة النفايات الصلبة من قعر البحر وأخذت عينات لفحصها في المختبرات الخاصة بالنفايات البحرية.

وزار الوزير ياسين محمية شاطئ صور الطبيعية، حيث كان في استقباله مدير المحمية الباحث في علوم الاحياء البحرية الدكتور علي بدر الدين الذي اطلع ياسين على نشاطات المحمية، لاسيما النشاطات التوعوية وورش العمل لطلاب المدارس والجامعات عن اهمية الحفاظ على البيئة البحرية وتنظيفها من الملوثات من اجل دورة حياة طبيعية.

بعدها جال الوزير ياسين برفقة رئيس بلدية صور حسن دبوق ومدير المحمية في المنطقة العلمية التابعة للمحمية، حيث أثنى ياسين خلال الجولة على عمل لجنة المحمية .

  • شارك الخبر