hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

5062

177

40

65

1837

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

5062

177

40

65

1837

ليبانون فايلز - أخبار محليّة

واشنطن ترسم حدوداً لحكومة دياب... وبري متمسك بـ"ترسيم الحدود"

السبت ١١ تموز ٢٠٢٠ - 05:53

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

عاد فيروس كورونا ليتفشّى من جديد بعد فترة تباطؤ بعدّاد الإصابات، ليسجّل في اليومين الماضيين أرقاماً مرتفعة يجدر معها إعادة النظر بالإجراءات الوقائية المخففة التي يمكن وصفها بالمعدومة. فالاستهتار بالوقاية في الآونة الأخيرة بلغ مبلغاً كبيراً فيما قابلته الحكومة باستهتار أكبر خفّفت معه القيود والإجراءات الى حد إلغائها ما ساهم أكثر في دفع الناس الى اللامبالاة وعودتهم الى التخالط من دون اي حد أدنى من الوقاية.

مصادر وزارة الصحة أبلغت "الأنباء" عن رزمة إجراءات قد تتخذ في اليومين المقبلين من أجل التخفيف من إنتشار وباء كورونا، مشيرة الى أن العودة الى قرار "المفرد والمزدوج" واحدة من هذه الإجراءات المتوقعة، فضلاً عن إعادة استئناف حملات فحص PCR في المناطق والتزام وضع الكمامات في الأماكن العامة والحفاظ على التباعد الاجتماعي كما كان في بداية الأزمة.

في غضون ذلك انشغلت الأوساط السياسية بحركة السفيرة الأميركية دورثي شيا التي زارت عين التينة والتقت رئيس مجلس النواب نبيه بري، وأمس حلّت في السراي الكبير ضيفة عزيزة على مائدة رئيس الحكومة حسان دياب، وهي زيارة جاءت غداة انتقاداتها اللاذعة لأداء الحكومة ورئيسها.

وفي الوقت الذي كان فيه دياب يلح على السفيرة شيا في طلب مساعدة بلادها للبنان في مفاوضاته مع صندوق النقد الدولي المتعثرة بسبب فشل حكومة دياب في تحقيق الإصلاحات التي وعدت بها، وعدم الإتفاق على الأرقام، شهد سعر صرف الدولار تراجعا ملحوظاً وغير ثابتا، بينما كانت المفوضة السامية للأمم المتحدة تطلق تحذيراً جديداً من أن لبنان يمر بأسوأ أزمة إقتصادية في تاريخه، معربة عن المخاوف من أن بعض اللبنانيين الأكثر ضعفاً يواجهون الموت، داعية المجتمع الدولي للتحرك قبل فوات الأوان.

وفيما رسمت مصادر دبلوماسية سيناريو للقاء شيا بدياب أشبه باجتماع رسم حدود لحكومته في أي إجراءات مستقبلية تعتزمها، وحددت بوضوح لدياب الخطوط التي ترى واشنطن أنه ممنوع تجاوزها، فإن مصادر حكومية رسمت سيناريو مختلف في معرض الترويج لما يحاول دياب القيام به لرمي المسؤولية عن كاهله، وقالت إن تنقلات السفيرة الأميركية بين عين التينة والسراي "هدفت بالدرجة الأولى للتخفيف من وطأة التصريحات النارية التي أطلقتها الأسبوع الماضي"، واعتبرت المصادر في حديثها لـ"الأنباء" أن "هذه التصريحات وإن جاءت عالية اللهجة باستخدامها لبعض العبارات، فهي حتماً تصب في مصلحة لبنان لمنعه من الإنحراف أو الإنجرار الى ما يسمى محور دول الشرق من دون أن يكون لها اي اعتراض على التعاون التجاري مع الحكومة العراقية، مع تأكيدها على استمرار الدعم الأميركي للبنان من خلال برنامج مساعدات دعم الجيش والمؤسسات الأمنية".

المصادر الحكومية قالت إن "دياب طلب من شيا مساعدة لبنان على ترسيم الحدود البحرية مع اسرائيل وضرورة إبتعاد اسرائيل عن التنقيب عن النفط قرب هذه الحدود، كما أبلغها أن وزير الخارجية ناصيف حتي بصدد تقديم رسالة للإدارة الأميركية لإعفاء لبنان من تداعيات قانون قيصر، لا سيما في موضوع الترانزيت الى البلدان العربية عبر سوريا"، وتوقعت المصادر أن تكون لـ "زيارة غسل القلوب" و "الخبز والملح" نتائج "إيجابية" يمكن أن تظهر في وقت غير بعيد.

بدورها مصادر عين التينة وصفت لـ "الأنباء" لقاء بري مع شيا بـ"المفيد" وأنه "تناول كل المستجدات على الساحة المحلية، وخاصة بما يتعلق باستمرار التعاون وتقديم المساعدات الى لبنان"، وقالت إن "رئيس المجلس استفسر من شيا عن إمكانية الضغط الأميركي على اسرائيل من أجل ترسيم الحدود البحرية مع لبنان، وأبلغها موقف لبنان الرافض بالسماح لإسرائيل بالإعتداء على حدوده المائية وكذلك عدم السماح لها بالتنقيب عن النفط والغاز في هذه المنطقة".

ونقلت مصادر عين التينة عن الرئيس بري قوله بوجوب أخذ تصريحات المفوضة السامية للأمم المتحدة على محمل الجد لأنها تعكس الواقع اللبناني الصعب. وتمنى بري بحسب المصادر على المفوضة السامية الطلب من الأمين العام للأمم المتحدة العمل على تحقيق مساعدة عاجلة للبنان في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها.

الأنباء

  • شارك الخبر