hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

559473

1104

96

3

536805

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

559473

1104

96

3

536805

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

هل سيكون للملف اللبناني مكان في القمة الاميركية الروسية؟

الثلاثاء ١٥ حزيران ٢٠٢١ - 12:07

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

إستمع للخبر


على وقع بيانين عاليي السقف، الاول صدر عن قمة مجموعة السبع والثاني عن قمة دول حلف شمال الاطلسي (الناتو)، حيث ترّز التصويب والهجوم على كل من الصين وروسيا، تنعقد غدا في جنيف القمة الاميركية - الروسية بين الرئيسين الاميركي جو باديدن والروسي فلاديمير بوتين، وهي الاولى في عهد رئاسة بايدن، والتي يسودها جوّ من الحذر الشديد نتيجة تدهور العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بشكل غير مسبوق.
لا بد من الاشارة الى ان الرئيس بايدن في السلطة منذ 20 كانون الثاني 2021، وشغل منصب نائب الرئيس بين 2009 و2017 يوم كان بارك اوباما رئيسا للولايات المتحدة الاميركية لولايتين متواصلتين، ويبلغ من العمر 78 عاما. بينما الرئيس بوتين في السلطة منذ 9 اب 1999، وتقلّد في هذه الفترة منصب رئيس وزراء روسيا، ويبلغ من العمر 68 عاما. ومن المفيد التذكير بأن آخر اجتماع عقد بين بايدن وبوتين كان عام 2011 عندما كان بادين نائبا للرئيس وبوتين رئيسا للوزراء، وبالتالي فان العلاقة بينهما قديمة ويعرفان بعضهما البعض، خصوصا ان الحديث بينهما يوما كان في موقعين مختلفين يكون اكثر راحة وتشعبا مما ستكون عليه القمة غدا.
وكشف مصدر دبلوماسي لوكالة "اخبار اليوم" عن ان "المحاور الاساسية التي ستركّز عليها القمة الاميركية الروسية ستكون متشعبة وفي معظمها ساخنة، وهي:
اولا: التدخل في الانتخابات والهجمات السيبرانية ضد وكالات حكومية وشركات خاصة. اذ سبق وأعلنت حكومة الرئيس بايدن عن سلسلة عقوبات مالية ضد روسيا وطرد عشرة دبلوماسيين روس ردا على هجمات معلوماتية والتدخل في الانتخابات الرئاسية عام 2020 الذي نسب الى موسكو.
ثانيا: حقوق الانسان وتسميم وسجن معارض الكرملين أليكسي نافالني. اذ سبق للولايات المتحدة ان عبّرت عن ادانتها الشديدة لاعتقال المعارض الروسي أليكسي نافالني، واعتبرت يومها اعتقاله هو الأحدث في سلسلة من المحاولات لإسكات نافالني وشخصيات معارضة أخرى وأصوات مستقلة تنتقد السلطات الروسية، وعمدت الى تحريك الامم المتحدة ومجلس الامن والمنظمات الحقوقية ضد روسيا.
ثالثا: السيطرة على الاسلحة واستمرار التوترات حول الصراعات في سوريا وليبيا واوكرانيا. اذ بالمقارنة مع جميع المناطق الجغرافية الأخرى تقريباً في العالم، يعاني الشرق الأوسط من الافتقار إلى آليات حل النزاعات الإقليمية والبروتوكولات الدبلوماسية التي قد تضيّق من نطاق النزاع الإقليمي.
رابعا: التوترات الدبلوماسية التي تفاقمت بصورة هائلة منذ تولي بايدن الرئاسة، والناجمة عن ملفات عدة هي في صلب التوتر بين البلدين.
خامسا: مصير عدد من السجناء الروس داخل الولايات المتحدة والاميركيين الذين يحتجزهم الكرملين، اذ ان السعي مستمر لاطلاق متبادل للسجناء في بادرة حسن نية تفتح بابا مقبولا لمواصلة التنسيق والتواصل حول القضايا البينية والعالمية الملحة".
ويقول المصدر: "ايا كانت الخلافات الاميركية -الروسية، الا ان التنسيق في القضايا الاستراتيجية يبقى من الثوابت المتفق حولها وهي من الخطوط الحمر التي لا يتجاوزها الجانبين تحت اي ظرف او اعتبار".
هل سيكون للملف اللبناني مكانا في القمة الاميركية الروسية؟ يوضح المصدر "ان بحث الملف السوري وان تحت العنوان الانساني، ربما يؤدي الى تناول تواجد حزب الله في سوريا، وبالتالي اي تناول للوضع اللبناني سيكون من الزاوية السورية وانعكاس ما حصل ويحصل في سوريا على لبنان، وانصح القيادات اللبنانية بأن لا يمنّوا النفس بامكانية الالتفات في هذه القمة الى ما هم مسؤولون عن معالجته بسرعة وبلا تهاون، لان انجاز الاستحقاقات الداخلية لاي بلد هي من البديهيات المحكومة بالدستور والقانون وبتوقيت المصلحة اللبنانية العليا".

داود رمال - أخبار اليوم

  • شارك الخبر