hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

397871

2283

925

43

312747

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

397871

2283

925

43

312747

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

هذا سبب أرقام اصابات حارة حريك المضاعفة... ما دور المختبرات؟

الإثنين ١٨ كانون الثاني ٢٠٢١ - 19:00

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

بعد البيان الذي اصدرته بلدية حارة حريك اليوم، حول مضاعفة ارقام الاصابات في المنطقة التي تصدرها وزارة الصحة، اوضحت مصادر الوزارة ل "ليبانون فايلز" ان هناك خطأ ناجم عن معلومات المختبرات في المستشفيات وخارجها التي تجري فيها فحوصات كورونا، بحيث يتم تسجيل الشخص الذي أجرى الفحص مرتين، مرة بحسب عنوان السكن ومرة بحسب عنوان العمل. وقد طلبت الوزارة من كل المختبرات الاكتفاء بعناوين السكن. واصدرت الوزارة بياناً بهذا المعنى، قالت فيه: يهم الوزارة التوضيح أن معطيات الجدول اليومي المفصل عن أعداد الإصابات في مختلف المناطق اللبنانية تستند إلى ما تتلقاه الوزارة من نتائج تردها من المختبرات في مختلف المناطق اللبنانية، حيث تبين أن هذه المختبرات تعتمد في بعض الحالات مكان العمل وليس مكان السكن، بحسب ما يصرح به الشخص المعني. بناء عليه، تم التأكيد من خلال التواصل مع نقابة أصحاب المختبرات على إفادة من يجرون الفحوص بمكان سكنهم وليس عملهم، حرصا على دقة المعطيات خلال تسجيل أعداد الإصابات من جهة، وتسهيل حملات التتبع والتقصي التي تقوم بها الفرق الميدانية التابعة لوزارة الصحة العامة من جهة ثانية.
اضافت: في اي حال، وبغض النظر عن المعلومات المتداخلة، فإن العبرة الأهم اليوم تبقى في الالتزام بالوقاية التي تأتي بالسلامة لكل الحالات.
وكان رئيس بلدية الحارة زياد واكد قد اكد لموقعنا ان المعلومات عن عدد الاصابات مبالغ فيه جداً وغير صحيح، ونحن نعاني من هذه المشكلة منذ ثلاثة اشهر وتواصلنا مع كل الجهات المعنية إلى ان تبين السبب وظهرت الحقيقة.
كما اصدرت البلدية بيانا جاء فيه: منذ أشهر، تُصدر وزارة الصحة العامة جداول بالمصابين بجائحة "كورونا"، وتتضمّن خلافًا للواقع أرقامًا غير حقيقيّة عن أعداد المصابين في بلدة حارة حريك، بحيث توردها الوزارة أضعافًا مضاعفة عن العدد الحقيقي للمصابين؛ وذلك بالرغم من مراجعة البلدية للوزارة مرارًا وتكرارًا وإبلاغها بالأرقام الحقيقيّة.
اضافت: أنّ "هذا الأمر ثابت من الجدول الصادر عن البلدية والمرفق ربطًا بالبيان، الّذي يبيّن أنّ النسبة المئويّة المتوسّطة للمصابين هي بحدود 20% من الأرقام الصادرة عن الوزارة، وتؤكد البلدية استمرار تعاونها التام مع وزارة الصحة في المجالات كافّة، لا سيّما مكافحة جائحة كورونا.
ودعت الى "توخّي الدقّة والموضوعيّة ومراجعة البلدية للتأكّد من صحّة الأرقام. كما دعت أبناء البلدة إلى أخذ الاحتياطات اللّازمة كافّة للوقاية من كورونا".

  • شارك الخبر