hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

129414

1511

361

1033

81584

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

129414

1511

361

1033

81584

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

خطوة استشفائية لبو صعب في المتن: معالجة المرضى لمدة عام مجاناً

السبت ٢٨ آذار ٢٠٢٠ - 11:09

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

في مبادرة إنسانية غير مسبوقة، كشف عضو تكتل لبنان القوي النائب الياس بو صعب عن استئجار مستشفى اللبناني الكندي في سن الفيل لمدة عام والعمل على إحياء المستشفى وتجهيزه على أن يكون مجانًا للمحتاجين كافة. وقال: لقد وصلنا الى حالة الطوارئ وستدير وزارة الصحة المستشفى في المرحلة الأولى بالطريقة التي تراها مناسبة، على فترة معينة وبعدها نكمل الطريق بتأمين خدمات استشفائية لأهل المنطقة. ولفت بو صعب الى ان الدراسة الأولى التي قمنا بها هي لتأمين الطبابة بشكل مجاني على غرار المستشفى الحكومي لجميع المحتاجين، وان تكون للأطفال حتى عمر 14 سنة.
بو صعب وبعد جولة تفقدية للمستشفى برفقة وزير الصحة حمد حسن، أشار إلى أنه أقدم على هذه الخطوة بعد تواصله مع صاحب المستشفى طنوس فغالي خصوصاً أن المتن لديه العدد الأكبر من الإصابات في كورونا وهو قضاء مكتظ سكانيا ولا مستشفى جاهزاً لحالات الطوارئ بعد تفشي ازمة كورونا.
وشدد بو صعب على أن من واجب كل مواطن وكل مسؤول المساعدة لتخطي هذه الأزمة التي يعاني منها كل لبنان، وبناءً على ذلك، وجّه دعوة إلى كل من يريد المساهمة من اجل الإستمرارية لتأمين طبابة مجانية في هذه المنطقة لان الوضع الإقتصادي في لبنان سيء ونحن من واجباتنا تقديم مساعدات مجانية لهذه المنطقة، واشار بو صعب الى ان الخطة تبدأ بالتطوع وقد أبدى عدد من الأطباء استعدادهم للتطوع.

وزير الصحة شكر من جهته، بوصعب على المبادرة التي قام بها، وقال إن هذه المبادرة هي نموذج لكيفية التعاطي فلا يكفي تقديم مبنى أو أرض أو مبلغ مادي انما يجب أن نكون على ثقة أن ما يقدم يصل الى الناس المحتاجين بالرعاية الصحية والإجتماعية، وأضاف بالقول: اليوم ومن خلال هذه المبادرة نقول لاهلنا في المتن أن البديل وجد في انتظار تأهيل مستشفى ضهر الباشق في المرحلة الثانية، ونحن سنكون جاهزين بفترة قصيرة لاستقبال الحالات. واكد وزير الصحة أنه يجب على الجميع المساعدة لتخطي تفشي هذا الوباء، وأشار حسن إلى أن تعاطي المجتمع مع الإلتزام بالوقاية متفاوت بين منطقة وأخرى، وموضحاً أن هذا الأمر غير مريح داعيا الى ضرورة الإنضباط والإلتزام بكل ارشادات الصحة العامة لأننا دونها جميعاً بخطر.

  • شارك الخبر