hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1098074

40

7

1

1085109

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1098074

40

7

1

1085109

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

الرئيس عون: نأمل أن تتحسن الامور في الانتخابات المقبلة

الأحد ٨ أيار ٢٠٢٢ - 11:00

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

إستمع للخبر


شدد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون على اهمية الانجاز الذي تقوم به وزارة الخارجية والمغتربين، ووزارة الداخلية والبلديات والمعنيين بمتابعة سير عملية انتخابات اللبنانيين في دول الانتشار، متمنياً أن تنتهي هذه الانتخابات من دون مشاكل او اعتراضات.
مواقف الرئيس عون جاءت بعد زيارته قبل ظهر اليوم لمبنى وزارة الخارجية والمغتربين وذلك للاطلاع على وقائع المرحلة الثانية من عملية اقتراع اللبنانيين المنتشرين المسجلين للانتخابات النيابية لدورة 2022 في 48 دولة، والتي انطلقت منتصف ليل اليوم من أوستراليا.
وكان الرئيس عون وصل في العاشرة والنصف قبل ظهر اليوم الى مبنى وزارة الخارجية حيث كان في استقباله وزير الخارجية والمغتربين الدكتور عبد الله بوحبيب والامين العام لوزارة الخارجية السفير هاني شميطلي وعدد من المديرين العامين في وزارتي الداخلية والبلديات والاتصالات والمسؤولين الذين يتابعون سير العملية الانتخابية في الخارج.
وتوجه الرئيس عون وصحبه الى القاعة المخصصة لمتابعة علميات الاقتراع حيث استمع الى شرح مفصل قدمه مدير المغتربين في وزارة الخارجية السفير هادي هاشم الذي اطلعه على مراحل اقتراع المنتشرين اللبنانيين في الخارج في مرحلته الثانية، لافتاً الى أن الاتصال مباشر عبر الشاشات والانترنت مع كل مراكز الاقتراع في الدول الاوروبية والاسيوية والاميركيتين وافريقيا ودولة الامارات العربية المتحدة. وأوضح السفير هاشم أن متطوعين من طلاب الجامعة اللبنانية يساعدون الفريق الديبلوماسي في متابعة الانتخابات عبر الشاشات لتدوين الملاحظات والعمل على حلّها. وهنأ الرئيس عون فريق العمل والمتطوعين على عملهم مستفسراً بعض النقاط التي اثيرت في الآونة الاخيرة حول مسار العملية الانتخابية.
بعد ذلك انتقل الرئيس عون والوزير بوحبيب الى القاعة المخصصة لهيئة الاشراف على الانتخابات حيث استمع الى رئيسها القاضي نديم عبد الملك حول الملاحظات التي تكوّنت لدى الهيئة يوم الجامعة الماضي واليوم الاحد. كما قدمت له ممثلة "الجمعية اللبنانية من اجل ديموقراطية الانتخابات" ( لادي) عرضاً بالمهام التي تقوم بها في مراقبة العملية الانتخابية، وكذلك تحدثت مندوبة الاتحاد الاوروبي التي تتولى مع فريق وزارة الخارجية متابعة عملية الاقتراع.
وخلال الجولة مع الوزير بوحبيب والسفراء، جدّد الرئيس عون التأكيد على ان الانتخابات النيابية في الداخل ستجري في موعدها، لافتاً الى أنه لو اعتمدت "الميغاسنتر" كانت سهّلت على المواطنين الكثير من التنقل وحققت مشاركة واسعة.
وانتهت جولة الرئيس عون في القاعة الكبرى حيث الشاشات التي تنقل مباشرة عمليات الاقتراع من الاقلام المنتشرة في الخارج، وتابع عبر الشاشات العملاقة ما يجري في هذه الاقلام.
بعد ذلك القى الوزير بوحبيب كلمة رحب فيها بالرئيس عون شاكراً له زيارته وقال:"منذ اربع سنوات، اي في العام 2018 زار الرئيس عون وزارة الخارجية وهو يزورنا اليوم للاطلاع على سير العملية الانتخابية. ونشير الى ان نسبة المقترعين في انتخابات المغتربين التي بدأت يوم الجمعة الماضي وصلت الى 59,5 اي حوالي 60 %، واليوم، في اول ساعات النهار وصلت في استراليا الى حوالي 15 % وأتوقع أن ترتفع هذه النسبة. ونرحب بكم فخامة الرئيس وأهلا وسهلا بكم".

وردّ الرئيس عون بالكلمة الآتية":يعطيكم العافية على الانجاز الذي قمتم به وتقومون به الآن، لأن هذه العملية تتطلب جهودا غير قليلة، وهذه المرحلة الثانية من هذه الانتخابات، وإن شاء الله تتحسن الامور في الانتخابات المقبلة وتكون اسهل من اليوم، فيكون لكل مواطن رمزاً معيناً أي "كود" يستطيع عبره أن يصوّت من منزله وتأتي النتيجة مباشرة هنا من دون صناديق وتكون اوفر على الدولة". كما تمنى الرئيس عون أن "تنتهي هذه الإنتخابات من دون مشاكل وإعتراضات". وقال:"كل أربع سنين وأنتم بخير".
وعلى الاثر غادر رئيس الجمهورية مبنى وزارة الخارجية وودعه عند المدخل الوزير بوحبيب وكبار موظفي الوزارة، ووزارة الداخلية والبلديات.

  • شارك الخبر