hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

5062

177

40

65

1837

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

5062

177

40

65

1837

ليبانون فايلز - أخبار محليّة

عطالله: هناك مازوت مخزّن في البقاع... وغجر يعلم ويتستر على الموضوع!

الجمعة ٣١ تموز ٢٠٢٠ - 15:38

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أكد وزير المهجرين السابق غسان عطالله أن "فكرة الحياد لا علامة استفهام من قبلنا عليها ونتمنّى الوصول إليها ونعتبر أنّ هذا المشروع ينقذ لبنان شرط أن لا يكون على حساب الكثير من الملفات ومنها توطين الفلسطينيين والنازحين السوريين".

وفي حديث للـ"أم تي في"، ذكّر بأن " سلاح حزب الله حمى في أماكن معيّنة الحدود اللبنانية"، مشددا على أن "الحياد يتطلّب نقاشاً داخلياً طويلاً لتحديد استراتيجية دفاعية واضحة توصلنا إلى توافق داخلي على الموضوع".

وفي الموضوع الاقتصادي، أسف عطالله لأن "المنتجات التركية تغزو اسواقنا وتنافس الكثير من منتجاتنا"، كاشفا أن" المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم تحدث عن هذا الموضوع خلال الاجتماع الاخير للمجلس الاعلى للدفاع".

ولفت عطالله إلى أن "هناك مازوت مخزن في البقاع ووزير الطاقة  ريمون غجر على علم بهذا الأمر بعد أن أعلمه شخص خيّر وعليه التأكّد من هذا الأمر ".

وركز عطالله على " لسنا نحن من جوّعنا الناس بل السياسة التي مرت على البلد ولم نستلم يوماً وزارة "فيها خبوصة أموال"، معتبرا أنهم "كان بدن الصرفي منا من وزارة الاتصالات وهناك كارتيلات في الترابة والمازوت وكل صاحب كارتيل يريد أن يطعم جماعته".

أما في ما يخص التحركات الشعبية، فأعلن أن "عددا لا بأس به من الذين تمّ توقيفهم خلال التحركات في الشمال كانوا يحملون رخص تسهيل مرور من قبل بعض القوى الأمنية وأجهزة أمنية تابعة لمخابرات الجيش".

وفي ملف المهجرين، ذكر بـ" أنني قدمت خطة في وزارة المهجرين لكن الرئيس الحريري أجّلها بسبب حادثة قبرشمون وعرضتها بأواخر آب في مجلس الوزراء وقد قدّم "التقدمي" و"القوات" أسئلة على الخطة إذا قرأها ابن 6 سنوات يضحك عليها وكان المطلوب أن توضع الأسماء بالتنسيق مع الوزارة".

وسأل في هذا الإطار: "كيف يمكن لوزارة مهجرين في الدولة اللبنانية أن تعطي أموالاً لسوريين وفلسطينيين؟ وكيف يمكن لبيت من 30 متراً أن يتقاضى عليه 12 شخصاً أموالاً؟".

ورأى عطالله أن "الثورة الحقيقية أن يأتي شخص مثلي من عائلة فقيرة إلى منصب وزاري بعد نضال لـ30 سنة ولم أجد شخصاً واحداً من الثورة سألني عن ملف فساد في وزارة المهجرين ".

 

 

  • شارك الخبر