hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

134254

1478

374

1078

86019

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

134254

1478

374

1078

86019

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

سفير تركيا: مستمرون في الوقوف إلى جانب لبنان

الإثنين ٢٦ تشرين الأول ٢٠٢٠ - 13:52

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أقيم عقب صلاة ظهر اليوم حفل افتتاح مسجد عثمان بن عفان(ذو النورين) في بشارة الخوري بمناسبة الانتهاء من أعمال الترميم بعد الاضرار التي لحقت به جراء انفجار 4 آب، بدعوة من اتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية، في حضور السفير التركي هاكان تشاكيل، ممثل هيئة الاوقاف الاسلامية إمام المسجد أسامة شهاب، ممثل رئيس بلدية بيروت جمال عيتاني عضو البلدية مغير سنجابي، وممثلين عن وقف الديانة التركية التي قامت بتنفيذ المشروع ورئاسة الشؤون الدينية في تركيا.

بعد آيات من القرآن الكريم والنشيدين اللبناني والتركي تحدث الشيخ شهاب وشكر "لتركيا قيادة وحكومة وشعبا دعمها المتواصل للبنان والاهتمام الدائم بشعبه"، معتبرا ان "تركيا تشكل على مر الازمنة الحصن الحصين للبلدان الاسلامية وللأمة الاسلامية التي تعيش اليوم احلك ايامها".

بعد عرض شريط فيديو عن اعمال الترميم للمسجد، تحدث المدير العام لاتحاد الجمعيات الاغاثية والتنموية حسام الغالي، واعتبر ان "بيروت التي عانت على مر العقود من حروب اهلية ودمار كان عام 2020 هو عام الحزن بالنسبة اليها، فبعد الانهيار الاقتصادي وازمة كورونا كان انفجار 4 آب الذي دمر اجزاء منها".

ورأى ان "اختيار تركيا لترميم هذا المسجد بادرة طيبة تؤكد ما قاله الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إن مساجدنا هي قلاعنا وحصوننا".

بعد كلمة لرئيس وقف الديانة التركي احسان اتشيك اشار فيها الى ما قدمته تركيا من مساعدات للبنان بعد انفجار مرفأ بيروت واهتمامها بترميم المساجد من النواحي الدينية، عرض شريط فيديو حول مشاريع الوقف في لبنان لاسيما المشاركة في اعادة اعمار ما تهدم في بيروت".

بدوره حيا السفير تشاكيل أرواح شهداء انفجار المرفأ، متمنيا شفاء المصابين، مؤكدا ان "استراتيجية بلاده للعام 2020 الخارجية تتضمن بالمرتبة الاولى موضوع الاغاثة والمساعدات الانسانية وانه بعد انفجار 4 آب، قدمت تركيا دولة وشعبا المساعدة للبنان من خلال مؤسساتها الموجودة".

وأشار الى ان "الرئيس اردوغان اتصل مباشرة بعد الانفجار بالرئيس ميشال عون وقدم تعازيه وحزنه لما حصل, كذلك اتصل المسؤولون الاتراك بنظرائهم اللبنانيين لتأكيد استعداد تركيا على تقديم المساعدات وهو تماما ما حصل بعد اقل من 24 ساعة على حصول الانفجار حيث حضرت الى لبنان مؤسسة الهلال الاحمر التركي للمساعدة في اعمال الاغاثة والتنقيب بالاضافة الى مؤسسات انسانية اخرى من بينها مؤسسة وقف الديانة التركي الذي شاركت في اعمال الترميم بشكل كبير وواسع".

وشكر ما قام به اعضاء الوقف من اعمال ترميم واغاثة للمتضررين من الانفجار، مؤكدا "استمرار وقوف بلاده الى جانب لبنان وشعبه اليوم وفي المستقبل".

  • شارك الخبر