hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

269241

4594

864

67

158828

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

269241

4594

864

67

158828

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

روحانا في تعميم الى نيابة صربا: للتعاون في تطبيق اجراءات الوقاية طيلة فترة الإقفال

الأربعاء ٦ كانون الثاني ٢٠٢١ - 23:38

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أصدر المطران بولس روحانا، تعميما توجه فيه الى خدام رعايا نيابة صربا البطريركية، ومعاونيهم من كهنة وشمامسة، ولجان أوقاف ومجالس راعوية، بضرورة تطبيق التدابير الوقائية، في ضوء الإزدياد الكبير في عدد المصابين بوباء كورورنا.
وجاء في التعميم:

"أبناء وبنات نيابة صربا الأحباء: بعد التحية والسلام بالرب يسوع، أخاطبكم بمسألة شديدة الدقة تتعلق بأمننا الصحي، طالبا منكم أقصى درجات التعاون في تطبيق التدابير الوقائية المدرجة أدناه، ضمن رعاياكم لمنفعة الجماعة، اعتبارا أن "كل واحد منا هو عضو للآخرين".

وعليه، فبعد الإزدياد الكبير الذي شهِده بلدنا في الآونة الأخيرة في عدد المصابين بوباء الكورونا، وقد ضرب بالعمق بعض البلدات والرعايا ضمن نيابتنا، مما دفع بالمسؤولين فيها الى اتخاذ اجراآت وقائية سريعة وفق حاجاتها الخاصة.

وبناء على القرار الأخير الصادر عن رئاسة مجلس الوزراء في الخامس من كانون الثاني الجاري، والقاضي بالإغلاق الكامل اعتبارا من صباح يوم الخميس، الواقع في 7/1/2021، ولغاية صباح يوم الاثنين الواقع في1/2/2021.

وبعد التشاور مع معاوني المباشرين، أقر التدابير التالية للعمل بها طيلة هذه الفترة المحددة أعلاه:

أولا:التوقف عن الاحتفال بالقداس الإلهي بحضور المؤمنين، ومعاودة نقل القداديس والصلوات الأخرى عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ثانيا: تعليق كل اجتماعات اللجان الراعوية والأخويات والكشاف، والإعداد للزواج التي تقام عادة في المجمعات الراعوية،

ثالثا: تأجيل الاحتفالات المقررة سابقا والمتعلقة بالعماد والإكليل وذكرى الأربعين. أما في المآتم، فيقتصر الحضور على أهل الفقيد او الفقيدة، على ان تكون التعازي عبر الهاتف، ومن دون فتح صالات الكنيسة.

رابعا: تبقى دوائر النيابة مفتوحة لتلبية الطلبات الملحة، وذلك من يوم الاثنين الى يوم الجمعة، من التاسعة صباحا حتى الثانية عشرة ظهرا.

إننا إذ نأمل تفهمكم لهذه التدابير وتعاونكم الكامل في تطبيقها توخيا للمنفعة العامة، نرجو لبلدنا أن يتعافى من كبواته السياسية والاقتصادية والصحية، فيستعيد دوره الطليعي، ورسالته المميزة في هذه المنطقة والعالم".

  • شارك الخبر