hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

513006

1608

769

36

432548

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

513006

1608

769

36

432548

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

حنكش: نشهد مزيدًا من التعجرف والإرشادات التي يمليها أحد الاحزاب

الجمعة ١٩ آذار ٢٠٢١ - 14:45

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

ذكّر رئيس إقليم المتن الكتائبي النائب المستقيل الياس حنكش بأن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون زار لبنان مرتين خلال شهر واحد تقريباً، في وقت كان العالم يكتفي بالتفرّج على أكبر جريمة إرتُكبت بحق الشعب اللبناني، معتبراً ان اللبنانيين كانوا يتأملون بأن تلقى المبادرة الفرنسية آذاناً صاغية، لكن الرئيس ماكرون يجب ان يعرف أنه يتعاطى مع سلطة تكذب وتطلق وعوداً فارغة لشعبها وسيعاملونه بالطريقة نفسها، والبرهان ان كل الكلام الذي صدر بوجود ماكرون كان كلاماً فارغاً والدليل أننا ما زلنا دون حكومة بعد 7 اشهر فيما البلد يغرق والناس باتت أكثر فقرًا والأمن الاجتماعي والغذائي مُتفلّت .

حنكش وفي حديث عبر "France 24" وصف المشهد الحالي قائلا: "الرؤساء والمسؤولون يتقاذفون الاتهامات في وقت أن الشعب يموت كل يوم والهجرة تزيد"، مضيفًا: "هؤلاء الاشخاص ليسوا مسؤولين والا لكانوا شكّلوا حكومة بأسرع وقت تعيد ترميم الثقة بين الشعب اللبناني أولا وثانياً مع المجتمع الدولي".

وجدّد حنكش التأكيد أن الكتائب تعارض كل هذه المنظومة وقد تموضع الحزب في المعارضة ورفضنا التسوية التي أودت البلد الى ما حالته الراهنة.

وعن اجتماع بعبدا الإثنين المقبل، أشار حنكش إلى أن اللبنانيين يتأملون في كل مرة بخروج الدخان الأبيض في موضوع الحكومة لكن لا حياة لمن تنادي .

وتابع: "اليوم يتأرجح الدولار في لبنان بين 10 و15 الف ليرة، أي انه تضاعف عشر مرات والناس تموت من الجوع، فيما نرى بيانات وبيانات مضادة واتهامات واتهامات مضادة، لافتا الى استمرار الذهنية نفسها في تشكيل الحكومة اي اقحام كل القوى في البرلمان الفاقد للشرعية وغير المنتج".

وأشار الى أن الشعب اللبناني يطالب باستقالة النواب من مجلس النواب مذكرًا بأننا تقدّمنا باستقالاتنا لأن هناك مرحلة جديدة يجب فتحها في لبنان والعائق الكبير امام ذلك هو المجلس النيابي.

وأكد ان الشعب اللبناني هو شريكنا واستقالتنا اتت كموقف اخلاقي تجاه اكبر جريمة وقعت في العصر الحديث في لبنان، وبعد قناعة ان القوى المصطفة في البرلمان لا تسمح لنا باحداث اي تغيير وهذا ما جعلنا يستقيل.

وسأل حنكش كل نائب ما زال في البرلمان: "هل تمكنتم من حماية اللبنانيين من المآسي التي وقعنا بها، من سرقة الاموال الى كورونا وفي ما عدا ذلك؟" وتابع: "إذا كان الجواب كلا فهذا يعني ان نيابته باطلة وهذا يحتم عليه الاستقالة".

ورداً على كلام الامين العام لحزب الله، قال: "حزب الله ودوره متعلقان جذرياً بالاجندات الخارجية ومناصرة ايران والمحور الممانع بوجه كل المنظومة العالمية والمجتمع المدني وهذا ما ادى الى عزلة لبنان"، وتابع: "المزيد من الاملاءات والتعجرف والارشادات التي يمليها احد الاحزاب على السلطة السياسية تخطف هذا القرار من الدولة الرسمية".

وجدد حنكش التأكيد أن لبنان مخطوف من قبل هذه القوى والسلاح غير الشرعي يغطي على الفساد، والفساد يغطي السلاح، وهذه المنظومة الحاكمة ادت الى ما وصل اليه لبنان ونحن بحاجة الى تغيير جذري يعبر عن طموحات اللبنانيين وهذا الامر يبدأ بالانتخابات النيابية وتجديد الطبقة السياسية.

وختم: "لا نتأمل خيراً من هذه المنظومة وبالتالي كل التحركات في الوسائل الديمقراطية متاحة والاعتراض والضغط ممكن ان يكون بكل الوسائل لكن الاستحقاق الكبير يبقى الانتخابات نفسها".

  • شارك الخبر