hit counter script

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

حملة تشجير ثانية في كفردبيان بمشاركة نواب وفاعليات

السبت ١٨ أيار ٢٠٢٤ - 14:55

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

انطلقت صباح اليوم، حملة التشجير الثانية في كفردبيان، بدعوة من نقابة مصممي الغرافيك وبالتعاون مع بلدية كفردبيان ولجنة أصدقاء غابة الأرز في بشري، شارك فيها ممثل وزير البيئة مستشاره الإعلامي سعد الياس، النائب الياس حنكش، ربيع الأسطا ممثلا النائب نعمت أفرام، رئيس البلدية بسام سلامة، رئيس نقابة مصممي الغرافيك باتريك ناكوزي وأعضاء النقابة ولجنة أصدقاء غابة الارز، ممثل نقيب المحررين صلاح تقي الدين واعضاء المجلس البلدي وأبناء البلدة.

ممثل وزير البيئة

ومن امام مبنى بلدية كفردبيان توجه الجميع إلى محيط موقع فقرا الأثري، حيث زرعت أشجار الارز، ثم رفع العلم اللبناني عن لوحة تخلد الحدث، بعدها انتقلوا للغداء في فقرا ، فكانت كلمات استهلت بالنشيد الوطني، وألقى الياس كلمة وزير البيئة، وقال فيها: "شرّفني معالي وزير البيئة الدكتور ناصر ياسين بتمثيله اليوم بهذا النشاط المميز المتمثل بحملة التشجير الثانية في منطقة كفردبيان الذي دعت إليه نقابة مصممي الغرافيك في لبنان بشخص الاستاذ باتريك ناكوزي وأعضاء النقابة بالتعاون مع بلدية كفردبيان ولجنة أصدقاء غابة الأرز في بشري".

أضاف: "إن هذه الحملة تتكامل مع جهود وزارة البيئة التي تسعى جاهدة أولاً للحفاظ على لبنان الأخضر ومحمياته الطبيعية التي تشكل وجه لبنان الجميل، ثانياً لتوسيع المساحات الخضراء من خلال حملات التشجير والتوعية على اهمية التنوع البيولوجي، وثالثاً للتوعية على خطر الحرائق وضرورة حماية غاباتنا لتبقى هذه الغابات مع المحميات رئةً للبنان ولاسيما في ظل التغير المناخي الذي تصيب تداعياتُه العالم".

وتابع: "تتشرّف بوجودنا اليوم في كفردبيان هذه البلدة الكسروانية التي استحقت بجدارة لقب "عاصمة السياحة العربية لعام 2024" والتي تستحق كل يوم هذا اللقب وهي بلدة الفصول الاربعة التي خصّها الرب بجمال طبيعي ومعالم أثرية ساحرة بينها قلعة فقرا التاريخية والجسر الحجري الطبيعي ومنتجعات سياحية تضاهي أبرز منتجعات أوروبا والعالم. وإن المبادرة البيئية القيّمة التي قامت بها نقابة مصممي الغرافيك هي خطوة رائدة ستضيف لوحات فنية رائدة ولمسات جمالية اضافية على هذه المنطقة العابقة بالتاريخ والعنفوان والكرامة، مثلما أضافت لمساتها على محمية أرز جاج قبل سنوات. وإن اختيار شجرة الأرزة بحد ذاته هو تكريم للبنان ولرايته الذي تتوسطه الأرزة التي ستبقى خالدة شامخة على مر السنين لا تقوى عليها العواصف مهما اشتدت".

سلامة

بدوره اكد رئيس البلدية ان "أبواب كفردبيان مشرعة دائما لكل المشاريع البناءة ومستعدة لتقديم كل الدعم المطلوب للحفاظ على هذه الأرزة".

ناكوزي

كما اعتبر ناكوزي "ان عمل تصميم الغرافيك لا ينحصر في تجميل المناشير او المطبوعات انما ايضا يتحمل مسؤولية في حملة تجميل لبنان، ودعوة الجميع إلى الانخراط في ورشة بناء الوطن وشبك الأيادي والتمسك بارضه وشجره، وتعليم اولادنا المحافظة عليه".

وفي ختام الحملة اقيم غداء للمدعوين.

  • شارك الخبر