hit counter script

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

جورج شويري يطلق ويوقع كتابه "خلاص النفس"

الخميس ٢٧ حزيران ٢٠٢٤ - 18:15

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

استضافت جامعة الحكمة في فرن الشباك حفل إطلاق وتوقيع كتاب "خلاص النفس للعلماني جورج شويري، برعاية وحضور نقيب المحامين في بيروت الاستاذ فادي المصري، وحضور دولة الرئيس ايلي الفرزلي وعدد من المحامين والأساتذة الجامعيين والأصدقاء.
بعد افتتاح الحفل بالنشيد الوطني ألقت السيدة مارغريت شويري بازرلي كلمة مرحبة بالحضور ومتحدثة عن الكتاب الذي جاء ثمرة أبحاث طويلة رافقتها صلوات المؤلف، الذي ندهته كلمات "ابن الإنسان": "أنا هو الطريق والحق والحياة، مقتبسة عن القديس نعمة الله الحرديني مقولته الشهيرة: "الشاطر اللي بيخلّص نفسو".
كلمة النقيب المصري
ومن ثمّ ألقى نقيب المحامين كلمة فاجأ بها الحضور لجهة ثقافته اللاهوتية اللافتة، مقارناً بين الاباء روّاد نظرية قدرية الإنسان وروّاد نظرية الحرّية في الايمان التي تبناها اللاهوتيون اليسوعيون لإثبات أن المساءلة في اليوم الأخير لا يمكن إلا أن تكون مرتكزة على اساس صحيح وهو أن الرب أعطانا الحرية في الايمان.
واضاف النقيب المصري: "يقول المؤلف- المعروف بروحانيته العميقة والبسيطة في آن واحد- في إهداء كتابه أنه لولا يد الكلمة (أي الله) العاملة به لما كان استطاع أن يفعل شيئاً إطلاقاً. وفي هذه المسلمة أبدأ تعريفي بالكتاب إذ أضعه تحت عنوان آخر مختلف عن العنوان الذي اختاره المؤلف إذ اخترت له عنواناً معبراً هو التالي: "جئت لأشهد".

كما استذكر النقيب المصري من خلال إبحاره في الكتاب كلام القديس يوحنا الذهبي الفم حول الانتصار من الداخل, لأنه نهل من الكتاب أن الخلاص يبدأ من الانتصار على الذات.
وأنهى النقيب كلمته مقتبسًا من إنجيل يوحنا، بعد ان دعا التى الإكثار من المحبة والتواضع قائلا: الله المحبة، الله النور الذي لا تدركه الظلمة ومنه أخذنا نعمة فوق نعمة لأن الناموس بموسى أعطي أما النعمة والحق فبيسوع المسيح صارا. والسلام.

ومن ثم كانت كلمة مؤثرة من السيدة مارغريت إلى والدها عربون شكر وامتنان على ابوّته الصالحة كرب للعائلة مع والدتها السيدة آمال.

وفي الختام ألقى المؤلف كلمته مفتتحا إياها بآيات من كتاب المزامير قائلا: "ما احلى مساكنك يا رب الجنود. تشتاقُ بل تتوقُ نَفسي الى ديار الرب. قلبي ولحمي يهتفان بالإله الحي. العصفور ايضاً وجد بيتاً والسنونة عشًّا لنفسها..."
وأضاف لقد استمدَّيتُ فكرة الكتاب مِنْ خِلَال نِعْمَة الله وَ بَرَكَة عَمَل الرَّوْح الْقُدُس، على مدى اِثْنَيْ عَشَّر عَاما  من الصلاة والتأمّل. وَعِنْدَمَا حَان الْوَقْت وَاسْتَحَقَّت الْفَتْرَة الزَّمَنِيَّةِ الضَّائِعَة خلال حَقْبَةِ آفَة الكورونا، أَبْحَرْتُ في عُمْق ابعاد فَكُرَة هَذَا الْكِتَاب من أجل الْإِسْهَام ومن خلال خبرتي الشخصية، في خَيْر الْآخرَيْن وحصولهم عَلَى مَتَانَتِهمْ النَّفْسِيَّة، الرُّوحِيَّة وَاللَّاَهُوتِيَّة، وَاِبْتَدَأَتُ آنَذَاكَ، بِتَنْفِيذ صِيَاغَةْ حُروف كَلِمَاتِه، الى أن اَبْصَر النُّورُ ليصبح اليوم بين أيدينا.

واعلن شويري أن الكتاب يبحث في قَضِيَّة  الْخَلاص  وهو غايتُه الايمان، رَجَاءُ جَمَاعَة الْمُؤْمِنِينَ،  سعيًا الى التَّعَلّم  وَالْإِصْلَاح وَتَهْذِيب النَّفْسِ، من خلال اِسْتِخْدَام وتَفْسِير نُصُوص الْآيَات الْمُقَدَّسَة، كَاشِفا خَلَل وَعُيُوب الْإِنْسَان المُصابَ بضعفِ اخطائهِ وَهُوَ يُعَيِّش فِي حَالَةِ مِنَ الْاِنْفِصَال الرُّوحِي، كَمَا يُعَانِي مِنَ الْاِكْتِئَاب الَّذِي يُمْكِن وَصْفهُ بِالشُّعُور الْعَمِيق بِالْاِنْفِصَال عَنْ خَالِقه، فَضْلا عَنْ مُعَاناتِهِ مِنْ قَلَقْ وَجَوْدِي وَرُوحِي.

وأعتبر شويري أنه وبالتالي نتَحَوَّل مِنْ حَالَة الْخَطِيئَة وَالْاِبْتِعَاد عَنْ خَالِقِنا إِلَى حَالَة النَّعَمَةِ وَالْاِتِّحَاد مَعَهُ  وَهِي جُزْءٌ مِن النَّظَرَة الْوُجُودِيَّة الْمَسِيحِيَّة الْعَمِيقَة لِحَالَة الْإِنْسَان بِشَقَائِهِ وَ تَعَاسَتِهِ حتى يَتَحَقَق شفاء وخَلَاَص نَفْسِه مِنْ خِلَالَ الايمان وبِعَمَل سُكْنَى الرَّوْح الْقُدْس الَّذِي يَعْمَل فِينَا بِرَوْح الْبُنُوَّةِ فِي عَمَلِيَّة التَّحْرِير وَالتَّبْرِير مِنْ فَسَاد خَطَايَانا وَمَوْتَنا الرُّوحِيّ.
ومن ثم تم توقيع الكتاب وشرب نخب المناسبة.
لمن يهمه الحصول على نسخة من كتاب "خلاص النفس" الرجاء إرسال رسالة نصّية عبر تطبيقWhatsApp على الرقم التالي: 76/572815

  • شارك الخبر