hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

562527

1147

106

3

537111

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

562527

1147

106

3

537111

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

"تخريجة" و"استياء"... هل يزور الحريري بعبدا؟

الثلاثاء ١٥ حزيران ٢٠٢١ - 06:34

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أكدت أوساط عين التينة لجريدة "الأنباء" الالكترونية دخول الرئيس بري على خط ثني الرئيس المكلف عن تقديم اعتذاره "لأنه لا يوجد شيء على الطاولة غير هذه المبادرة التي أصرّ بري على ان تكون من روحية المبادرة الفرنسية، أي حكومة اختصاصيين مستقلين وغير حزبيين".

وشددت الأوساط على أن "مبادرة بري تحظى بقبول عربي ودولي عبّر عنه الموفدون الدوليون الذين زاروا لبنان مؤخرا والسفراء العرب والأجانب الذين التقاهم بري في عين التينة".

الأوساط نقلت عن بري حرصه على حماية دستور الطائف وعدم السماح لأي فريق بتهميشه أو القفز من فوقه تحت أية ذريعة باعتباره الوثيقة الاساسية التي أعادت توحيد اللبنانيين في إطار وطني جامع، وبالتالي ممنوع المس بها عن طريق خلق أعراف جديدة لا شأن لها بحياة اللبنانيين، كاشفة ان "بري يعتبر ان معركة تشكيل الحكومة هي معركته ومستمر بمبادرته ولو كره الكارهون، وهو سيقف سدا منيعا بوجه اعتذار الحريري لأن اختيار البديل أصبح مسألة معقدة جدا".

بدورها، نقلت اوساط مطلعة على موقف بعبدا عبر جريدة "الأنباء" الالكترونية "استياء رئيس الجمهورية ميشال عون من حال المراوحة التي تحيط بالرئيس المكلف، فهو تارة يلوّح بالاعتذار وتارة اخرى يشد حزام الأمان، فكل ذلك يحدث من دون تحديد سقف زمني للوصول جديا في محادثات تشكيل الحكومة"، مشيرة الى ان "الرئيس عون لن يستمر صامتا الى ما لا نهاية".

مصادر بيت الوسط تحدثت لجريدة "الأنباء" الالكترونية عن "تخريجة جديدة قد يلجأ إليها الرئيس المكلف قبل اتخاذه قرار الاعتذار، خلاصتها بأن يقوم الحريري بزيارة الى بعبدا حاملاً معه تشكيلة حكومية من 24 وزيرًا من الاختصاصيين لمناقشتها مع عون، فإذا قبل بها يكون ذلك بردًا وسلامًا، وفي حال تم رفضها من قبل عون سيُبنى على الشيء مقتضاه".

المصادر توقعت أن "يزور الحريري بعبدا هذا الأسبوع او الأسبوع المقبل على أبعد تقدير وبناء عليه يصبح لكل حادث حديث".

تزامناً، تحدثت معلومات عن احتمال قيام الحريري بزيارة الى عين التينة في الساعات المقبلة، وذلك قبل زيارة القصر الجمهوري.

الأنباء الالكترونية

 

  • شارك الخبر