hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

118664

1188

341

934

70456

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

118664

1188

341

934

70456

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

الهبر: إن لم تتألف الحكومة بسرعة سنذهب إلى جهنم

الإثنين ٩ تشرين الثاني ٢٠٢٠ - 22:19

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

رأى مدير عام شركة "ستاتيستكس ليبانون" وناشر موقع "ليبانون فايلز" ربيع الهبر أن تشكيل الحكومة سيستمر بغض النظر عن العقوبات الاميركية، وأكد أنه اذا نُسفت الحكومة بسبب العقوبات سيكون هناك ضغوطات غربية أكثر على الاطراف التي طيّرت الحكومة.

وأشار الهبر في حديثٍ للـ"ان بي ان" إلى أن "المسار الحكومي سليم ضمن الاطار الزمني الذي يسير به، وفي الماضي كانت عملية تشكيل الحكومة تأخذ وقتا طويلا". وأكد "أننا لا نملك ترف الوقت والقدرة للقول لاميركا أن الحكومة ستأخذ مسارا طويلا نيجة العقوبات على رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل.

وأوضح أن "عرقلة الحكومة بدأت بعد توزيع الحقائب والاعتراض على أسماء وزيري الداخلية والدفاع، ولفت إلى أن العقوبات لم تعرقل الحكومة بل أتت بعد العرقلات الداخلية.

وأردف الهبر أن هناك إدارة أميركية تعمل بشكل طبيعي بانتخابات أو من دونها، فالاعمال مستمرة والعقوبات أتت بعد جو عام في لبنان عن محاربة الفساد. وقال: "يمكن باسيل فاسد أو لا"، لا أعرفه ولست صديقا معه وهو حليف لحزب الله، وأميركا تقول إن كل من يتعامل مع الحزب ستتطاله العقوبات.

وأعلن أن الذي أنقذ حزب الله سنة 2006 هو التيار الوطني الحر، والغطاء المسيحي استفذ أميركا وحلفائها وفريق 14 آذار.
وشدد الهبر على أن "على التيار إثبات براءة باسيل، وذكّر أن رجل الاعمال مرعي أبو مرعي ربح دعاوى ورد حقوقه من القضاء الاميركي". واعتبر "أننا اليوم أمام توتر كبير في العلاقة بين التيار وأميركا، ونحن ذاهبون إلى محور موال لايران والممانعة ومحور حليف لأميركا والمواجهة ستكون صعبة".

وكشف الهبر أن مشكلة "الخارجية" حُلت وأعطيت لدرزي بدل أمل مدللي السنية، وبهذا تكون أعطيت حقيبة سيادية للدروز. ولفت إلى أنه عند إسقاط الاسماء بدأت المشاكل، وجاءت مشكلة صيغة الـ20 و18 بعدها. ورأى أنه عندما تحل عقدة الداخلية والطاقة تّحل 60 بالمئة من عقد تشكيل الحكومة.

ورأى الهبر أن سفر كل من السفيرين الإماراتي والسعودي هو بمثابة علامة لا رضى، والحريري لم يفعل ما فيه الكفاية للدفاع عن السعودية ضد حزب الله وخصوصاً عندما هاجم السيد نصرالله السعودية، فجاءت ردود الحريري خجولة.

وكشف الهبر أن مدير المديرية العامة للأمن الخارجي في فرنسا برنارد إمية زار الرئيس المكلف سعد الحريري في زيارة سريعة وغادر بعدها لبنان.

وشدد الهبر على أنه وإن لم تتألف الحكومة بسرعة سنذهب إلى جهنم، لذلك على السياسيين التوقف عن المناكفات السياسية فلبنان اليوم بخطر.

وفي موضوع العقوبات، أشار الهبر إلى أن الإدارة الأميركية تتعامل مع موضوع العقوبات بسرية كاملة وهناك مجموعة من العقوبات ستطال سياسيين وغير سياسيين ومن جميع الطوائف. وأضاف، المؤكد ان لبنانيين يعطون المعلومات للولايات المتحدة.

وفي موضوع الإنتخابات الأميركية، رأى الهبر أن الإنتخابات جاءت بالنتيجة السياسية نفسها، فالأول متشدد أما الثاني أقل تشدداً.  ما يهم اليوم هي الإنتخابات الإيرانية، ففي حال وصول الحرس الثوري الإيراني إلى سدة الرئاسة لن يكون هناك مفاوضات بين الولايات المتحدة وإيران.

  • شارك الخبر