hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

69906

1427

244

562

33538

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

69906

1427

244

562

33538

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة

النسائي التقدمي يدعو الى توحيد الجهود لحماية الفتيات والنساء

الأربعاء ٢٣ أيلول ٢٠٢٠ - 15:58

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

قالت جمعية الإتحاد النسائي التقدمي في بيان: "أيام على جريمة اغتصاب المراهقة زينب وقتلها!
زينب ليست أول ضحية في مسلسل التعنيف والتحرش والإغتصاب والقتل المتعمَّد، بل هي مجرد حلقة أخرى ضعيفة في مسلسل قديم جديد. مسلسل لن يتوقف إلا بمعاقبة كل المسؤولين عن مثل هذه الجرائم من دون استثناء، والمسؤولون هم ثالوث العائلة والمجتمع والدولة!
المجتمع ذكوري والعائلات ينخرها الجهل والعوز، فيما الدولة غائبة كالعادة والقوانين قاصرة ويجب ألا نعتاد السكوت عن قصورها".

واضاف البيان: "إن جريمة قتل زينب ح. درس قاس يدفعنا الى مواصلة أساليب النضال النسوي وتجديدها وتطويرها في سبيل إقرار كل التشريعات والقوانين الكفيلة حماية الفتيات والنساء من العنف الأسري والمجتمعي المتمادي في حقهن".

وفي هذا الإطار، دعا الإتحاد النسائي التقدمي "الجمعيات المدنية والأهلية، والنسوية منها تحديدا، الى اتخاذ الاجراءات كافة الآيلة الى توحيد الجهود في سبيل هذه القضية، واعتبارها أولوية في سلم القضايا الوطنية".

ودعا ايضا "أصحاب الضمير من المشرعات والمشرعين الى التأهب في سبيل تطوير وتطبيق كل التشريعات والقوانين الرامية الى حماية الفتيات والنساء من العنف، وفي مقدمها قانون حماية النساء وسائر أفراد الأسرة من العنف الأسري أو القانون رقم 293، والسعي الى قرار قانون شامل يحمي اللبنانيات من كل اشكال العنف داخل الأسرة وخارجها".

وختم: "الكلام وحده لا ينفع. زينب يجب ألا تصبح مجرد رقم في تعداد الضحايا كمن سبقنها الى هذا القدر، والمطلوب العمل لجعل موتهن فداء لتشريع الحماية الأسرية والإجتماعية الشاملة لسواهن".

  • شارك الخبر