hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

376921

1888

898

51

294170

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

376921

1888

898

51

294170

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

العاصفة تقترب... فهل تقابلها أزمة غاز؟

الإثنين ١٥ شباط ٢٠٢١ - 13:31

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

بعد أيام من سيطرة طقس شبه ربيعي على مناطقه، يستعدّ لبنان لاستقبال العاصفة Joyce، حيث توقّعت مصلحة الأرصاد الجوية في إدارة الطيران المدني أن تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض اليوم ليتحوّل الطقس مساءً الى غائم مع رياح ناشطة يتشكل الضباب على المرتفعات وتتساقط أمطار خفيفة محلية شمال البلاد. ويتوقّع تراجع اضافي في الحرارة مع اشتداد الرياح والأمطار وتساقط الثلوج.

وسط هذه التقلبات الحرارية، وارتفاع الطلب على قوارير الغاز للتدفئة،ثمة مؤشرات غير مطمئنة، اذ تخوّف نقيب العاملين والموزعين في​ قطاع الغاز​ ومستلزماته فريد زينون من أزمة غاز تزامناً مع العاصفة، موضحاً أن "وزير الداخلية والبلديات سمح لموزعي الغاز وشركات التعبئة بالعمل من الثامنة صباحاً حتى الثانية بعد الظهر خلال فترة التعبئة العامة، ومن يعمل خارج الأوقات المذكورة يسطّر في حقّه محضر ضبط...تمكنا من تسيير العمل وتغطية الطلب على الغاز الفترة الماضية حيث كان الطقس مقبولاً ودرجات الحرارة متوسّطة، إلا أننا في فصل الشتاء ومرتقب وصول عاصفة حادّة إلى لبنان تؤدي إلى تدني درجات الحرارة كثيراً حتّى في المناطق غير المرتفعة كثيراً عن سطح البحر، في حين أن الأوقات المحددة للعمل لا تساعد على تلبية الحاجة المتزايدة مع اشتداد برودة الطقس".

وطالب زينون بـ "إعادة السماح بالعمل وفق الدوام الكامل على الأقلّ استثنائياً خلال هذه الفترة، لأن الموزّع يعبّئ القوارير من شركات في بيروت وعليه توزيعها على مختلف المناطق وصولاً إلى القرنة السوداء، وكلّ هذه الآلية تتطلب نهاراً كاملاً لإتمامها"، محّذراً "من أننا على أبواب أزمة انقطاع المادّة الحيوية في حال لم يتم التجاوب مع مطلبنا الذي نرفعه تحسّباً للأسوأ".

وأكّد "التزام الموزّعين بالإجراءات الصحية الوقائية كافّةً"، لافتاً إلى أن "سائق الصهريج يجب ان يرافقه معاون له وبالتالي لا يجوز تغريمه عند الحاجز".

أما بالنسبة إلى المخزون، فطمأن زينون إلى أن "الكميات متوافرة وفقاً للحاجة".

المركزية

  • شارك الخبر