hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

858848

5596

344

14

697649

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

858848

5596

344

14

697649

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

الراعي: نأمل ان تكون زيارة البابا فرنسيس خير لوحدة قبرص

الخميس ٢ كانون الأول ٢٠٢١ - 13:47

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

واصل البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الرعائية الى جزيرة قبرص حيث زار دير القديسة رفقا للراهبات الانطونيات في نيقوسيا برفقة اصحاب السادة المطارنة بولس الصياح، يوسف سويف، بولس روحانا، سليم صفير، امين سر البطريركية المارونية الاب هادي ضو، مدير المركز الكاثوليكي للاعلام الاب عبدو ابو كسم، مدير دائرة الاعلام في البطريركية المحامي وليد غياض.

كانت في استقباله والوفد المرافق رئيسة الدير الاخت ليلى اسكندر والاخوات الراهبات وٱباء كهنة.

بعد الصلاة توجه الجميع الى كنيسة الدير واقاموا الصلاة على نية زيارتي البطريرك الراعي والبابا فرنسيس.

بعد ذلك، ألقت رئيسة دير القديسة رفقا للراهبات الانطونيات الأخت ليلى اسكندر كلمة قالت فيها:"

أتيتم يا صاحب الغبطة على خطى القديس برنابا، أتيتم من لبنان، تسعون الى زرع السلام في ربوعه والقداسة والوفاق، تدافعون بقوة والحاح عن سيادة لبنان المسلوبة، تدافعون عن حياده ووحدته وتدعون الى تكريس الامن والامان في ربوعه.
أضافت:" ان دوركم يا صاحب الغبطة هو دور تاريخي في قلب لبنان والعالم، تحاربون الفساد وتستنجدون بالأمم المتحدة والعالم كله والبابا فرنسيس، وبالتالي أسألكم ماذا ستقولون للبابا فرنسيس عن سيادة لبنان المسلوبة، وماذا تخبئون في قلبكم؟ فنحن نصلي معكم ولأجلكم ليشفى لبنان الجريح وليستقر فيه الأمن والسلام".

بدوره، رد البطريرك الراعي بكلمة شكر فيها الأخت ليلى اسكندر على كلماتها الطيبة التي تشكل خارطة طريق من اجل زرع السلام في ربوع لبنان وقال:" ان ايماننا لن يتزعزع بالرغم من الصعوبات التي نمر بها، فكلنا ايمان ان هذه الصعوبات ستزول لأن الخير اقوى من الشر، والسلام أقوى من الحرب ما يدل أن المسيح هو فادي العالم".

أضاف:" ان الراهبات اينما وجدن يحملن رسالة رجاء وخدمة وعطاء، نعم يطلقون علينا لقب الجيش الأسود، هذا صحيح لكننا جيش اسود بقلوب بيضاء لا تحمل الا سلاح المحبة وهذا هو السلاح القادر على مواجهة الازمات. نشكر الله لأنه انعم على كنيستنا برهبانيات منتشرة في كل انحاء العالم تنشر رسالة رجاء ومحبة، والجميع يعرف اهمية مؤسساتنا الرهبانية التي تنشىء اجيالا واجيال".

ختم غبطته الكلمة بالقول:" نحن اليوم بشفاعة القديس انطونيوس ورفقا شفيعا ديركم سنواصل طريقنا مع كل الذين حملوا الرسالة لنكرس التعاون، ٱملا ان تكون زيارة البابا فرنسيس خير لوحدة جزيرة قبرص وتقدمها".

  • شارك الخبر