hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

122159

1859

341

974

73021

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

122159

1859

341

974

73021

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

الخطيب: للاسراع في تشكيل حكومة انقاذية تلجم الانهيار

الثلاثاء ٣ تشرين الثاني ٢٠٢٠ - 14:47

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب، في مقر المجلس، رئيس جمعية "قولنا والعمل" الشيخ احمد القطان وجرى التباحث في تطورات الاوضاع في لبنان والمنطقة.

وشدد الشيخ الخطيب على "ضرورة ان تتحصن الامة الاسلامية بوحدتها وتعاون مكوناتها، لا سيما واننا نحيي ذكرى ولادة الرسول الاعظم و"اسبوع الوحدة الاسلامية"، معتبرا ان "الوسطية والانفتاح والتعاون بين المذاهب الاسلامية هي السبيل لترسيخ وحدتنا".

وطالب المسلمين "بالتمسك بوحدتهم والتزام نهج وتعاليم دينهم في مواجهة الاخطار التي تهدد وجودهم واستقرارهم ومكانتهم في العالم، وعليهم ان يصوبوا بوصلة مواقفهم باتجاه نصرة قضية الامة المتمثلة بالقدس، ويحاربوا التطبيع ويشكلوا جبهة متراصة للدفاع عن فلسطين وانقاذ مقدساتها ونصرة شعبها".

كما طالب اللبنانيين "بأن يحفظوا وحدتهم الوطنية بحفظهم لبعضهم البعض"، وقال: "على السياسيين ان يسرعوا في تشكيل حكومة انقاذية تلجم الانهيار الاقتصادي والمعيشي وتخرج اللبنانيين من الفقر والحاجة، وتنهض بالوطن من المنزلقات الخطيرة التي تحتاج الى تحسس بالمسؤولية الوطنية تجاه الوطن وشعبه".

من جهته، قال الشيخ القطان: "تشرفنا بلقاء سماحة الشيخ الخطيب الذي نعتبره عنوانا للوحدة في ما بين اللبنانيين عموما والوحدة بين المسلمين، فنحن نعتبر المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى مقاما لتوحيد صفوف اللبنانيين والمسلمين والداعي الاول للوحدة بينهم، لاننا كمسلمين سنة وشيعة يجمعنا رسول الله محمد ويجمعنا الاسلام، ولا يمكن ان يفرقنا احد او ان تنجح بذور الفتنة بين المسلمين سنة وشيعة، لاننا جميعا ننتمي للاسلام ولرسول المحبة والاخوة محمد صلى الله عليه وسلم".

اضاف: "كان اللقاء مناسبة لاستعراض الواقع الموجود في لبنان، ونحن ندعو كل الساسة من اجل توحيد الجهود في هذه الظروف الصعبة التي يعيشها لبنان واللبنانيون جميعا، فنحن بأمس الحاجة لتأليف حكومة في هذا الوقت الراهن تكون على مستوى رؤى وتطلعات جميع اللبنانيين، لان البلد ما عاد يحتمل خصوصا مع جائحة كورونا والاوضاع الاقتصادية الصعبة على اللبنانيين كافة، لاي مذهب او طائفة او حزب سياسي انتموا".

وتابع: "جميع اللبنانيين يطالبون الساسة بأن يتفقوا ويؤلفوا حكومة تستطيع ان تعالج ما أمكن من أوضاع اقتصادية صعبة يعيشها لبنان، ونستغرب موقف حاكم مصرف لبنان الذي نعتبره حاكما بأمره في لبنان، وندعوه الى ان يتطلع الى ما يعاني منه اللبنانيون. كما نطالب الساسة بأن يضغطوا من اجل محاسبة الفاسدين وكل من هرب الاموال للخارج وكل من سرق المال العام، وهذه مهمة الحرصاء على بقاء لبنان وقوته وعلى اللبنانيين الذين يعانون ما نعانيه في هذا الوضع الصعب الذي نعيشه".

وقال: "بالنسبة للوضع الاقليمي، ونحن في ذكرى المولد واسبوع الوحدة، هذا التسابق للتطبيع مع العدو الصهيوني الذي لا يريد خيرا للمسلمين في مشارق الارض ومغاربها، لذلك نقول ان هذه الاتفاقات المخزية وهذا التطبيع دليل ذل وعار وسيبقى المحور الممانع للصهاينة ولهؤلاء المستكبرين سيبقى المحور الذي يمثل ضمير الشعوب العربية والاسلامية وهذا ما يتطلع اليه كل عربي وكل مسلم هو ان ينتصر المحور على هؤلاء المستكبرين، وان يستعيد فلسطين من النهر الى البحر، لذلك ستبقى فلسطين هي العنوان والبوصلة وستبقى الشعوب العربية والاسلامية مع هذه القضية ولن يكون هناك اي قائمة لهذا التطبيع وهذه الاتفاقيات".

  • شارك الخبر