hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1191206

1675

74

4

10555

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1191206

1675

74

4

10555

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

الحكومة الميقاتيّة وقت ضائع... في مهب الإرباكات الدوليّة المتخبّطة

السبت ٦ آب ٢٠٢٢ - 07:06

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

كلف نجيب ميقاتي تشكيل الحكومة منذ 23 من حزيران وحتى اليوم لا تشكيل ولا من يحزنون، مزيدٌ من الإنهيار، ومزيدٌ من الأزمات التي دمرت الشعب اللبناني، وأطاحت بمقدراته حتى بات الأفقر عالمياً .

وفي خضم هذه الأجواء تكثر المخاوف من الدخول في فراغٍ دستوري يزيدُ من الأمور الإقتصادية والمعيشية صعوبةً، في حين لا تزال حكومة تصريف الأعمال التي يرأسها الرئيس نجيب ميقاتي تقوم بواجباتها ولو بشكلٍ نسبي، واذا كان ميقاتي قد شكل حكومته سابقاً في أيلول ضمن صيغةٍ محددة ومن وزراء تكنوقراط، فإن دائرة الخلاف تتسعُ اليوم بينه وبين قصر بعبدا والتيار الوطني الحر، ما يعني صعوبةً في التشكيل، لا بل تمريرٌ للوقت حتى تشرين الأول موعد الاستحقاق الرئاسي اللبناني.

وأكدت مصادر سياسية مطلعة أن حكومة تصريف الأعمال التي يرأسها الرئيس ميقاتي باقية، ولا امكانية لتأليف حكومةٍ في الوقت الراهن، مشيرةً إلى أن الحكومة الحالية هي حكومة الوقت الضائع خصوصاً بعدما تأكد للبنك الدولي و صندوق النقد الدولي عدم القيام بأي إصلاحات، مع العلم أن المشروع أحيل الى مجلس النواب وأن المعطيات المتوفرة لدى المجتمع الدولي غير قابلة لأي حل في المرحلة الراهنة، ولا سيما أنه قد طلب منها فرملة المشاريع الإنمائية لأية مساعدات في الآونة الأخيرة تماشياً مع أي إصلاحات أخرى كإستجرار الكهرباء وإيجاد بديل للفيول عوضاً عن الفيول العراقي أو غيره، مشيراً الى أن كل ذلك مرتبط إرتباطاً وثيقاً بحلول على مستوى المنطقة وخاصةً مع الكيان الصهيوني لتأتي الحلول على أن تتناسب معه ومع الوضع العام في المنطقة ولا سيما في ظل استمرار العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وعلى وقع الخلافات التي تزدادُ يوماً بعد يوم فقد أكد مصدرٌ خاص أن الخلاف المحتدم بين التيار الوطني الحر والرئيس نجيب ميقاتي يدخل ضمن إطار الابتزاز السياسي وهذا سيساعد في العرقلة بتشكيل الحكومة وزيادة الأمور صعوبة، وتابع المصدر المقرب من الرئيس ميقاتي أن التيار يمعنُ في زيادة الخلافات من أجل تحقيق مآرب سياسية باتت معروفة، تهدفُ إلى العرقلة وتحقيق مكاسب سياسية والحصول على وزاراتٍ محددة، إضافة إلى الوصول الى رئاسة الجمهورية.

فيما أكد التيار الوطني الحر في بيان له، ان التيار أنقى من أن يتهم بالفساد، وذكر التيار الرئيس ميقاتي بتاريخه السياسي المنغمس بالفساد والقائم على الصفقات على حد قوله .

فاطمة شكر- الديار

  • شارك الخبر