hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

380019

3098

890

62

296247

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

380019

3098

890

62

296247

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

الحريري في مصر بعد الامارات.. اوساط بعبدا: سيّدنا بيمون ولكن!

الإثنين ١٨ كانون الثاني ٢٠٢١ - 06:55

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

فيما يسيطر الجمود على الملف الحكومي اتت مبادرة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في عظة الأحد، لتحرك المياه الراكدة بعدما جدد دعوته لمصالحة بين رئيس الجمهورية ميشال عون والرئيس المكلف سعد الحريري. لكن الجديد في كلام الراعي هذه المرة كان توجهه المباشر إلى رئيس الجمهورية متمنيا عليه «أخذ المبادرة بدعوة الرئيس المكلف إلى عقد هذا اللقاء باعتبار ان الوقت لا يرحم، وحالة البلاد والشعب المأسوية لا تبرر على الإطلاق أي تأخير في تشكيل الحكومة».

فكيف تلقف المعنيون كلام غبطته؟

على خط المعني الاول، اي بعبدا تفيد اجواؤها بانها لا تزال بانتظار عودة الحريري بالسلامة ليبنى على الشيء مقتضاه، فحتى الان لا موقف بعد.

الا ان المصادر ذاتها اعتبرت ان من عليه ان يقدم تشكيلة وفق المعايير الدستورية المعتمدة على اساس عدالة تمثيل الطوائف والاخذ بملاحظات رئيس الجمهورية والعودة اليه هو الرئيس المكلف، وتكمل المصادر المطلعة على جو بعبدا : « سيّدنا بيمون» وهو يتطور بمبادرته وحسنا يفعل بالمبادرة دائما لكن رئيس الجمهورية يدعو الحريري عندما يتلمس منه استعدادا لتغيير نهجه بالتأليف واعتماد الاصول الدستورية...

وتتابع المصادر: قرار الاتصال عائد للرئيس ولكن نحن نسأل: لم عليه هو الاتصال بالحريري؟ ليقول له ماذا؟ اين اصبحت مثلا؟ واذا اتى الجواب : « مطرح منا « فماذا يرد ساعتئذ الرئيس؟ وتضيف المصادر: لا يجوز مقاربة الموضوع بشكل تبسيطي وسطحي والموضوع عند الحريري وهو وحده يعرف متى يخرج من عجزه واسره..

اما على خط الرئيس المكلف، فتعلق مصادره على كلام البطريرك الراعي بالقول:« نحن مع مبادرة البطريرك الراعي الذي نثمن جهوده وتضيف: «نحن متأكدون من ان الرئيس الحريري لن يعلق على الكلام الذي صدر عن رئيس الجمهورية بموضوع الفيديو المسرب ولا سيما اذا كان هناك من توجه عند رئيس الجمهورية لاي تواصل ممكن معه الا ان احدا لم يتصل حتى اللحظة».

لكن المصادرالمطلعة على جو بعبدا تؤكد انها بانتظار الحريري ليرجع بالسلامة وبعدا بتشوف نقول للمصادر المقربة من الحريري فترد بالقول:« لا مشكلة في هذا الامر فهو ليس بعيدا كثيرا عن لبنان اذ لا تفصله عنه الا حوالى الساعتين فقط ( غامزة من قناة انه بات في مصر) فلو هناك بادرة خير من رئيس الجمهورية يعود فورا الرئيس المكلف.

لم لا يأخذ الحريري هو المبادرة باتجاه بعبدا نسأل المصادر فتعلق : باي منطق يبادر الحريري اذا كان عون يقول عنه كذاب امام الجميع؟ اذا كان رئيس الجمهورية مصرا على كلامه فلم يصعد الحريري الى بعبدا، اما في حال اتصل عون به، ولو سرا، اي باتصال غير معلن على الاعلام، فساعتئذ يزور الحريري بعبدا.

وبانتظار من يتصل بمن، وبعيدا عن جو التأليف البعيد المنال حتى اللحظة، ماذا عما حكي من ان زيارات الحريري المتكررة الى الامارات هدفها البحث بامكان تأمين لقاحات كورونا الى لبنان، على هذا السؤال توضح مصادر الحريري بان بيانا صدر عن المكتب الاعلامي للحريري ولا معلومات رسمية الا من خلال هذا المكتب الا ان المصادر تقول : لا شك ان الحريري يسعى لاي عمل ومبادرة تجاه لبنان لكن اي امر خارج اطار البيان المعلن غير دقيق.

جويل بو يونس - الديار

  • شارك الخبر