hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

289660

3906

945

76

170267

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

289660

3906

945

76

170267

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

التيار المستقل دعا الى التنديد بتصريحات تنتهك السيادة

الثلاثاء ٥ كانون الثاني ٢٠٢١ - 16:47

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

عقد المكتب السياسي في "التيار المستقل" اجتماعه الدوري إلكترونيا برئاسة النائب السابق لرئيس مجلس الوزراء اللواء عصام أبو جمرة، وأصدر بيانا ندد فيه المجتمعون بـ"التصريحات التي انتهكت وتنتهك السيادة اللبنانية والكيان اللبناني بشتى مظاهرها ومصادرها من داخل لبنان او من خارجه"، داعين المسؤولين على رأس الكيان والسلطة الى "ادانتها وشجبها بصراحة ووضوح، ووفقا للأصول والاعراف الديبلوماسية والتذكير بان صلاحية اتخاذ قرارات السلم والحرب في لبنان هي بيد مجلس الوزراء ومجلس الدفاع الاعلى استنادا الى الدستوراللبناني ووفقا للقوانين اللبنانية".

وناقش المجتمعون "تفلت كورونا على رغم انقضاء عام على انتشاره وصدور القوانين والأنظمة والمخصصات لتقوية القطاع الصحي وتجهيزه، وتوجيه المواطنين لحمايتهم، لكن تكاثر وفاة المصابين، كان لافتا وخصوصا ان بعضهم توفي على أبواب المستشفيات لرفضها استقبالهم بسبب العجز نتيجة الانتقائية في توزيع المساعدات عليها!".

ونددوا بشدة بـ"التباطؤ في مسار التحقيق في جريمة العصر الزلزال الذي دمر مرفأ بيروت وقسما كبيرا من منازل العاصمة فوق رؤوس أهلها في خضم عهد الافلاس والانهيار".

ولفتوا الى "مرور 5 اشهر مرت والمتهمون يعملون "للقوطبة " على التحقيق بادخاله في زواريبهم والتنصل من المسؤولية بداعي الحصانة ونقل التحقيق الى سلطة اخرى!".

وطالب المجتمعون "نتبجة لتدمير مخيم النازحين السوريين في عكار ومنعا لتكرار احداث مؤلمة كهذه السلطة السورية بدعوة النازحين السوريين الى لبنان منذ أعوام عدة بالعودة الى القرى والمدن السورية التي هجرتهم منها لانتفاء اسباب النزوح ومبرراته وحفاظا على سلامتهم من نتائج تكرار حوادث مؤلمة كالتي حدثت "عفوا او عن قصد" في شمال لبنان، وتخفيفا عن كاهل لبنان".

وأسف المجتمعون "لتكرار تباطؤ المعنيين تحديدا وحصرا في تأليف الحكومة على رغم مرور 6 أسابيع على تكليف رئيسها، فيما البلاد غارقة في أكبر ازمات الافلاس والانهيار الاقتصادي والاجتماعي والمالي والتسيب الامني غير المسبوق الذي عرض ويعرض حياة المواطنين الآمنين لافدح الأخطار"، وأصروا تكرارا على "البدء بحل الازمة بتأليف حكومة إنقاذ عسكرية لانقاذ ما تبقى من لبنان".

  • شارك الخبر