hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

366302

3469

913

52

281194

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

366302

3469

913

52

281194

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

البعريني لمزارعي عكار: سنخيم أمام الوزارات لنيل حقوقنا

الأحد ٧ شباط ٢٠٢١ - 14:26

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

عقد النائب وليد البعريني مؤتمرا صحافيا، بعد أن نقل إليه مزارعو عكار تخوفهم من إمكان رفع الدعم، وهو استقبلهم في مكتبه في بلدة المحمرة - عكار، مستمعا الى شكواهم وهواجسهم.

وقال: "نتيجة معلومات وصلت إلينا من المزارعين والتجار في عكار، تواصلنا مع الإخوة مزارعي البقاع ووزير الزراعة الذي نحترم ونجل، لاهتمامه بالمزارعين بشكل عام وبمزارعي عكار بشكل خاص".

أضاف: "هذا الموضوع نخص به رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب وحاكم مصرف لبنان وكل المعنيين بالملف، ونقول لهم إن أي مس بهذا القطاع الذي هو العمود الفقري للوطن، لن يمر، وإذا صح أن هذا الخبر خرج من السرايا الحكومية، فهذه وصمة عار على تاريخك السياسي يا دولة الرئيس، بينما نحن نريدك مع الناس ومع المزارعين، تقف بجانبهم وتساندهم في هذه الظروف الصعبة. فالناس أصبحت على الأرض، وحرام ما يحصل بحقهم من إجرام يهدد لقمة عيشهم. لن نقبل برفع الدعم عن المستلزمات الزراعية، ونطالب في هذا المجال وزير الزراعة، بدعم الزراعات في البيوت البلاستيكة أيضا والمساعدة في التصدير ومراقبة الأسعار، بشكل يحقق مصلحة المزارع والمواطن في الوقت عينه".

وشدد على "وجوب أن يكون هناك تواصل بين مزارعي عكار ومزارعي البقاع في هذا الشأن، وإذا لم تستجب مطالبنا، فسنخيم أمام الوزارات والدوائر المعنية مع المزارعين والناس، في اعتصامات سلمية لنحقق مطالبنا التي تتجاهلها الدولة بالكامل".

بعد ذلك، تلا رئيس بلدية تلبيرة عبدالحميد صقر بيانا باسم المزارعين، قال فيه: "قطاع الزراعة بدأ بالنمو على الرغم من كل الظروف التي يمر بها لبنان وبخاصة العام 2020، إذ بلغ معدل الإرتفاع 21 في المئة وهذه نسبة مهمة جدا على صعيد اقتصاد لبنان، مع التذكير بأننا نملك أكبر نسبة صادرات من القطاع الزراعي. وأمام ما تقدم، لا بد من وضع استراتيجية لعدم هدم هذا القطاع، مع العلم بأن الدعم الذي يبلغ 110 ملايين دولار سنويا سيصرف على سعر 3900 ليرة لا على سعر الصرف 1500 ليرة، وهذه نقطة ايجابية يجب أخذها في الاعتبار. وبات لا يخفى على أحد حرص وزير الزراعة عباس مرتضى على هذا القطاع، إن في عكار التي زارها أخيرا والتقى مزراعيها وحتى في البقاع وهو ابنها بالأصل. فهو ابن الأرض ويعرف جيدا ماذا يعني سقوط هذا القطاع. من هنا نأمل منه أن يستمر في سياسة الدفاع عن لقمة المزارع وسنده وعدم السماح لاي كان برفع الدعم عن المزارعين".

ونوه ب "خطوة وزير الزراعة بالنسبة إلى دخول البطاطا المصرية بنسبة 25 ألف طن للأكل و 10 آلاف طن صناعي، ونأمل ألا تتلاعب أي جهة بهذا الأمر ويرفع حجم الاستيراد لأنه سيؤثر سلبا على البطاطا اللبنانية".

ودعا إلى "إنشاء غرفة عمليات لمزارعي عكار والبقاع، لمنع رفع الدعم عن القطاع الزراعي ومواجهة هذا الأمر بكل الوسائل المشروعة".

  • شارك الخبر