hit counter script
شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

"اعتبرونا انتهينا بانتخابات 2022".. باسيل: نحنا القضية يلّي ما بتموت

الأحد ٢٤ أيلول ٢٠٢٣ - 13:58

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

إستمع للخبر


أكّد رئيس تيّار الوطني الحرّ النائب جبران باسيل أنّ "عكّار يلّي قدّمت خيرة شبابها ضباط وجنود واعطت التيّار اوفى المناضلين وقدّمت للبنان آلاف الشهداء دفاعاً عنه عكّار يلّي ضحّت وعطيت، الدولة بادلتها واعطتها بالمقابل الاهمال والحرمان. بإيّام البحبوحة، عكّار حصّتها معدومة، وبإيّام القلّة، عكّار كلّها محرومة، وبالأزمات بتدفع الثمن، متل ما عم تدفع اليوم فاتورة النزوح".

واضاف خلال جولة له في عكّار أنّ "التيّار وعد عكّار بحسن وعدالة التمثيل ووفي بوعده، وحرصاً على عكّار وبمحبّتنا لها، بادلنا بالقانون نواب بجبل لبنان كرمال يكون عنّا نواب بعكّار".

وقال باسيل: "بيعَني لنا قضاء عكّار بالانتخابات اكثر من كلّ الأقضية لأن هو المكان يلّي بيقدر يعبّر فيه التيّار بأفضل شكل عن تنوّعه المنسجم مع التنوّع العكّاري، وبيقدر يكون عنده نواب من عدّة طوائف: ربحنا نائبين، الاورثوذكسي والماروني، ونائب سني صديق ولكن للأسف ما مرّ العلوي بسبب الحاصل بالرغم من نجاحه بأصواته".

وتابع :"اعتبرونا انتهينا بانتخابات 2022، وكتار ابلغوني ان كتلتنا اقل من عشرة، وين اختفى حِسُّهم بعد النتيجة؟ رجعوا راهنوا على نهاية العهد ونهايتنا معه... رجعوا راهنوا على نهاية ولايتي التياريّة بأنها مناسبة للسقوط. هلّق بيراهنوا على مين "اكثر مرشّح رئاسي بيضرّنا، مش مين بيفيد البلد" – ونحنا منقول لهم: نحنا القضية يلّي ما بتموت، نحنا التيّار يلّي ما بيركع ونحنا لبنان يلّي ما بيخلص!".

واشار باسيل الى أنّ "مش عارفين انّو التيّار اذا راح على المعارضة الكاملة، بيقوى؟ صحيح البلد بيضعف مع هيك منظومة ورئيس، ولكن التيّار بيصير أقوى وأقوى لأنه لن يكون شريك بأي معادلة فشل".

ولفت الى أنّ "الخيانة بتهدّ جبال، بس ما هدّتنا ولا بتهدّنا، لأن وفاءكم بيهدّ جبال، وبيعمّر بلاد، وبيحفظ كرامة. تيّارنا قاعدته صلبة نابعة من شعار جيشنا "شرف – تضحية – وفاء"... ولا احد يقدر ان يفصل بين التيار الوطني الحر والجيش اللبناني... روحوا خيطوا بغير هالمسلة".

ورأى أنّ "الظلم يلّي واقع على عكّار، ما ممكن ازالته بالحكي- وما تصدّقوا حدا لمّا بيوعدكم بمشاريع، صغيرة او كبيرة، لأن ما في مصاري بالنظام المركزي القائم وبالامساك الحاصل على قطاعات ومرافق الدولة. صدّقوا بس؛ اذا تم اقرار اللامركزية الموسعة والصندوق الائتماني".

وأكّد باسيل أنّني "حاولت اعمل عدّة مشاريع لعكّار، ونجحت ببعضها متل سدّ الكواشرة ومشاريع مياه وكهرباء متفرّقة؛ ولكني فشلت بانجاز المشروع الكبير يلّي هوي "هوا عكّار" وبيعطي اكثر من 200 ميغاواط كهرباء، يعني اكبر من حاجة عكّار، بالرغم من اننا اشتغلنا فيه عشر سنين وانجزنا كل شي وعملنا المناقصة والتمويل تأمّن، حتى بدأ التنفيذ، ولكن توقّف بسبب 17 تشرين  وبسبب كل النكد السياسي يلّي سبق".

وعن مطار القليعات، كشف أنّ "زارني الأسبوع الماضي نواب كرام من منطقتكم بكتلة الاعتدال الوطني، وحكيوا معي بموضوع مطار القليعات وطبعاً وافقتهم ودعمتهم بمشروعهم، مش بس لأني ابن الشمال، ومش لأني بعرف المطار وكنت سافر منه لجامعتي ببيروت ايام قطع الطرقات والميليشيات، بس لأني بعرف شو اهميّته، مش بس لعكّار بل لكل الوطن – عكّار وطرابلس هنّي بوابة المشرقية الاقتصادية، وهنّي مدخل للعمق السوري يلّي رح يتم اعماره لا محالة".

وأضاف: "مطار القليعات لحتّى ينعمل بحاجة لمال ولقرار من مجلس الوزراء ولقانون من مجلس النواب ولمناقصة واجراءات، واذا تأمّنوا كل هول، مين قال ما بتوقّف الدفع وزارة المال متل ما صار بمعمل دير عمار؟! امّا بوجود الصندوق الائتماني، وبمجرّد اقراره بمجلس النواب، ومن ضمنه مراسيمه التنفيذية، الأموال بتصير مؤمّنة من القطاع الخاص ومن المتمولين اللبنانيين المقيمين والمغتربين، للقيام بتنفيذ سريع لمطار القليعات وحامات ورياق ومعرض رشيد كرامي ومرفأ طرابلس ومنطقته الاقتصادية الحرّة ومعمل الغاز والكهرباء وقاديشا وغيره وغيره".

  • شارك الخبر