hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

35228

1280

152

340

15434

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

35228

1280

152

340

15434

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة

اجتماع في وزارة الاشغال جمع نجار وحب الله لدراسة امكانات المرافئ

الخميس ٦ آب ٢٠٢٠ - 13:18

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

تشهد وزارة الأشغال العامة والنقل منذ الانفجار الكارثي استنفارا لمختلف الأجهزة المختصة التابعة للوزارة لتقويم الاضرار عبر إرسال الفرق الفنية، لتسريع عملية الترميم والاعمار ودراسة امكانيات كافة المرافئ للمساعدة في وضع الحلول اللازمة في اسرع وقت.

ولهذه الغاية، اجتمع الوزير الدكتور ميشال نجار ووزير الصناعة عماد حب الله اليوم في وزارة الاشغال، مع المدير العام للنقل البري والبحري المهندس عبد الحفيظ القيسي، مدير مرفأ طرابلس الدكتور أحمد تامر، مدير مكتب الوزير شكيب خوري والمستشار بيار بعقليني، لدراسة المعطيات والامكانات المتوفرة على مستويات عدة، منها.

أولا: تقييم وضع مرفأ بيروت وحجم الخسائر الناجمة عن الانفجار لوضع استراتيجية سريعة تؤمن عودته الى العمل بالسرعة القصوى.

ثانيا: تقييم امكانات مرفأ طرابلس لإستقبال البواخر لتأمين ديمومة الحركة الإقتصادية، ووضع خطة لوجستية استراتيجية تؤمن الانتاجية التي كان يقوم بها مرفأ بيروت.

ثالثا: تقييم وضع مرفأي صيدا وصور لإستقبال أنواع معينة من السفن ضمن الامكانات المتاحة.

رابعا: وضع خطة للتكامل ما بين جميع الادارات المعنية في المرافئ لتأمين الخدمات التجارية.

خامسا: دراسة تأمين بدائل من خلال التعاون مع القطاع الخاص بما يملكه من امكانات لوجستية، من مستودعات ووسائل نقل وشحن لإستخدامها في المناطق المحيطة بمرفأي بيروت وطرابلس كبديل لمستودعات مرفأ بيروت ريثما يتم اعادة البناء".

وأكد الوزير نجار انه "سيتواصل مع كل الاجهزة المعنية بعمل المرافئ لا سيما الجمارك، الامن العام، الجيش، ووزارات الاقتصاد، الصحة، الزراعة، الطاقة ومختبرات سلامة الغذاء، لتأمين التنسيق اللازم والخدمات السريعة من دون أي عوائق روتنية وإدارية، وتأمين التغذية الكهربائية لمرفأ طرابلس والمحروقات لوسائل النقل والشاحنات المكلفة بنقل البضائع الى الاسواق".

ومن المقرر، ان يقوم الوزير نجار ووزير الصناعة بجولة على مرفأي صيدا وصور لدراسة امكانات كافة المرافئ للمساعدة في وضع الحلول اللازمة في اسرع وقت".

  • شارك الخبر