hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

618278

616

163

4

580346

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

618278

616

163

4

580346

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار محليّة أخبار محليّة

إعلان نصرالله زاد في إرباك الوضع.. وجهات أقنعت ميقاتي بإرجاء اعتذاره!

الجمعة ٢٠ آب ٢٠٢١ - 09:12

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

مع حلول اليوم الجمعة العشرين من آب، ينعقد مجلس النواب في جلسة مخصصة لتلاوة رسالة رئيس الجمهورية ميشال عون التي دعا فيها لاتخاذ موقف من قرار حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وقف الدعم عن المحروقات والسلع الأخرى، رافضا المس بالاحتياطي الإلزامي من ودائع البنوك إلا بتغطية تشريعية من مجلس النواب.

الجلسة ستكون مشهودة من حيث حرارتها، ومن حيث الاتجاهات الواضحة لدى رئيس المجلس نبيه بري لرفع السقف ضد عون من زاوية الفاقة التي يعانيها اللبنانيون، فيما هو مشغول بتأمين مستقبل صهره.

وقود الجلسة، سيكون إعلان الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، في خطاب عاشوراء صباح أمس، عن انطلاق أول ناقلة نفط إيرانية، لتلحق بها ناقلات أخرى، "محملة بالمواد اللازمة من المحروقات". وقال محذرا "الأميركيين والإسرائيليين، ان السفينة من اللحظة التي ستبحر بعد ساعات تصبح أرضا لبنانية".

وتابع ان "ما يجري حرب اقتصادية لإخضاع اللبنانيين من أجل مصالح تخدم إسرائيل"، واصفا السفارة الأميركية بـ"الوكر المباشر الذي يديرها"، متهما السفيرة الأميركية دوروثي شيا شخصيا بأنها "تلتقي ببعض ما يسمى جمعيات المجتمع المدني وتخاطبهم وتمولهم وعندما يفشلون تعاتبهم، وستعاتبهم كثيرا". ووصفها بأنها "سفارة تآمر على شعب لبنان وعلى كرامة الإنسان في لبنان من موقعها الشيطاني". وتوجه إليهم بالقول: "فشلتم في الماضي وستفشلون".

نصرالله، دعا إلى تسريع تشكيل الحكومة، لكن المصادر المتابعة أكدت لـ"الأنباء" أمس أن انحباس التفاهم، بين الرئيس عون والرئيس المكلف نجيب ميقاتي، داخل قمقم طموحات جبران باسيل، والثلث المعطل، وهذا أريده من الوزراء وهذا لا أريده، أعاد عقارب تأليف الحكومة إلى الوراء.

وتقول المصادر ان إعلان نصرالله عن قرب وصول النفط الإيراني زاد في إرباك الوضع الحكومي، لقناعة المعنيين بألا إسرائيل ولا الولايات المتحدة، يمكن ان تضرب السفينة الإيرانية في البحر، محذرين من أن قانون "قيصر" الأميركي سيكون حاضرا للإطباق على لبنان. وهذا ما لا يغري أحدا بتشكيل حكومة في هذا الوضع.

المصادر عينها، أكدت لـ"الأنباء" ان ميقاتي كان ميالا لإعلان اعتذاره، قبل عقد اللقاء الثاني عشر مع الرئيس عون أمس، لكن ثمة جهات أقنعته بأن يرجئ ذلك الى ما بعد جلسة مجلس النواب اليوم، حيث نهاية مهلة التأليف التي وضعها لنفسه، خصوصا ان جلسة اليوم قد تكون الأخيرة لمجلس النواب الذي تنتهي ولايته بعد 6 أشهر!

وتقول المصادر المتابعة ان الرئيس ميقاتي كان يستعد لزيارة الرئيس عون أمس الأول الأربعاء لإنجاز اللائحة الحكومية، لكن تنقيحات نقلها إليه المدير العام للقصر الجمهوري انطوان شقير، أوحت بأن الرئيس عون وفريقه الرئاسي يريدان الحصول على 10 وزراء، لا 7 كما يفترض، ما أدرك معه ميقاتي ان شهوة الثلث المعطل مازالت تراود هذا الفريق.

عمر حبنجر - الأنباء الكويتية

 

 

  • شارك الخبر