hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

29303

1006

123

297

12047

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

29303

1006

123

297

12047

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - فن وإعلام

ميس حمدان: أجَّلت طرح أغنيتي الخليجية بسبب انفجار بيروت

الجمعة ٤ أيلول ٢٠٢٠ - 17:59

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

قالت الفنانة الأردنية ميس حمدان إنها أجَّلت طرح أغنيتها الخليجية الجديدة بسبب انفجار بيروت؛ لأنها تعتبر نفسها مواطنة لبنانية فُجعت بسبب قوة الحادث، وأعربت في حوارها مع «الشرق الأوسط» عن حزنها بسبب قلة مشاركتها في الأعمال الدرامية المصرية. وأكدت أن أغنيتها الجديدة «اصحى صح صح»، هي الأغنية الخليجية الثانية في مشوارها الغنائي التي تعود بها بعد غياب خمس سنوات.
وعن تفاصيل الأغنية، تقول حمدان في حديثها مع «الشرق الأوسط»: «هي ثاني أغنية أشدو فيها باللهجة السعودية، عرضها عليَّ الملحن السعودي محمد البدر، وكلماتها مجنونة وشيقة، أعجبت بها سريعاً وقررت تقديمها بصوتي، ومن المقرر طرحها في منتصف شهر سبتمبر (أيلول) الجاري على المنصات الإلكترونية وقناتي على موقع (يوتيوب)».
وتؤكد حمدان أن «متابعيها سوف يستغربون كلمات الأغنية، ربما لأن فكرتها تدور بشأن فتاة مجروحة من حبيبها بعد علاقتهما العاطفية غير الناجحة، لذلك فإن الفتاة التي تكون بالطبع حزينة لن تقول للشخص الذي جرحها (يا حبيبي) وستوجه له كلمات قاسية. نحن في الأغنية ننقل كلمات من الواقع الذي نعيشه، ونحافظ كذلك على عدم تقديم كلمات مبتذلة ومسيئة».

وعن علاقتها بالجمهور السعودي تقول: «أنا أفتخر لكوني بطلة أول فيلم سينمائي سعودي وهو (كيف الحال)، كما أن انطلاقتي الفنية كانت عبر قناة (إم بي سي) من خلال برنامج (اسكتشات)، وقدمت عشرات الأعمال الدرامية في التلفزيون السعودي. ربما ابتعدت بعض الشيء خلال السنوات الماضية على مستوى الأغنية السعودية، لذلك أحببت استعادة نشاطي وتقديم أغنيتي الجديدة؛ لا سيما أن المملكة تعيش حالياً طفرة فنية مميزة».
وأعربت حمدان عن حزنها لغيابها عن الأعمال الفنية المصرية خلال السنوات الماضية، قائلة: «ألوم نفسي دائماً على هذا الأمر، إذ أرى نفسي إنسانة فاشلة في السعي وراء الأعمال الدرامية. ربما لو عُرضت عليَّ أعمال جيدة فسوف أقدمها على أكمل وجه، وستكون محل إعجاب الجمهور، لذلك فإنه يتوجب عليَّ السعي وراء الأعمال الجيدة خلال الفترة المقبلة».
ورغم قلة أعمالها الدرامية، فإن حمدان ترى أن المشاهد التي قدمتها جيدة ومهمة، ويتذكرها الجمهور من خلالها، لدرجة أنها تفوق ما يقدمه كثير من الفنانين المنتشرين في بعض المسلسلات.
وترد حمدان على اتهامها بالتنمر بسبب الفيديوهات المضحكة التي طرحتها مؤخراً عبر حساباتها الرسمية على «السوشيال ميديا»، قائلة: «لا أحب التعليق على هذا الأمر؛ لأن كثرة الحديث عنه سوف تزيده قيمة، وأنا أحترم جميع الآراء، سواء التي كانت معي أو كانت ضدي. الفنان في النهاية يحب جمهوره، ويتمنى دائماً أن يراه في صورة جيدة تليق به، وأحب جمهوري حتى لو كانت هناك فئة قليلة منه لم تعجبها الفيديوهات».
وتؤكد حمدان أن «بدايتها الفنية كانت من خلال اسكتشات مضحكة وتقليد فنانين، وعرفها العالم العربي من خلال تلك الاسكتشات، ولم يقل أحد وقتها إنني أتنمر، مع العلم أني وقتها كنت أقلد شخصيات مصرية ومغربية وفلسطينية وخليجية، ولكن ما حدث في الفترة الأخيرة لا أعرف سببه، كما أنني لست الفنانة الوحيدة التي قدمت فيديوهات واسكتشات مضحكة لشخصيات بمجتمعنا. هل الفنان محمد صبحي سخر من السيدات حينما قدمهن في مسرحية (تخاريف) بشكل مضحك، وغيره من الفنانين؟».
وعن الفيديوهات التي قدمتها مع شقيقتيها مي سليم ودانا حمدان عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولاقت انتشاراً لافتاً بين المتابعين، تقول: «هذه الفيديوهات كانت عفوية ولم يرتب لها، أنا ومي ودانا نحب الضحك، وفي يوم ما أعجبت بأغنية صعيدية مصرية يقول مطلعها: (سلّم عليّ)، فاتفقت مع دانا على شراء ملابس وإكسسوارات صعيدية، من أجل تصوير الأغنية، وبما أن مي لديها باع طويل مع تطبيق (تيك توك) قامت بطرح الفيديو عليه، وحقق الفيديو نجاحاً كبيراً لم نكن نتوقعه».

"الشرق الاوسط"

  • شارك الخبر