hit counter script
شريط الأحداث

ليبانون فايلز - فن وإعلام فن وإعلام

كورتني كوكس تكشف سبب خضوعها لعمليات تجميلية كثيرة

الأربعاء ٢٣ شباط ٢٠٢٢ - 08:47

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

تمتلك الفنانة الأميركية كورتني كوكس بطلة المسلسل الشهير “فريندز”، ملامح جمالية مميزة جعلتها أحد أبرز عارضات الأزياء في بداية مشوارها، كما تمكنت من أن تحتل مكانة خاصة بين نجوم هوليوود.

وخلال حديثها مع مجلة Sunday Times Style Magazine، تذكرت نجمة Scream أنها تبدو غريبة للغاية بعد العمليات التجميلة التي خضعت لها، وقالت “كان هناك وقت تنظر فيه إلى نفسك وتقول: أنا أتغير، أنا أبدو أكبر سناً، وحاولت التمسك بالشباب الأبدي لسنوات”.

وعبرت كوكس عن أنها أدركت لاحقاً أن الحقن كانت تجعلها تبدو مختلفة بشكل غريب، وقالت “لم أدرك ذلك وقتها، في الواقع الحقن تجعلني أبدو غريبة حقاً، كنت اقوم بأشياء على وجهي لن أفعلها أبداً الآن”.

كما تحدثت الفنانة العالمية أيضاً عن نشر صورها على وسائل التواصل الاجتماعي مع عدم تأثرها بالتعليقات التي تتلقاها من النشطاء.

وعلى الرغم من النتيجة غير المرضية لعلاجاتها السابقة، اعترفت الممثلة البالغة من العمر 57 عاماً بأنها لا تزال تجرب منتجات جديدة. وأوضحت “ملاحظات الآخرين شديدة الدقة، ولكن لا أعرف ما إذا كانت ملاحظاتي لذاتي ستكون أكثر شدة. أنا مستعدة لتجربة أي شيء”.

وولدت “كوكس” في كنف عائلة ثرية في مدينة ألاباما، فوالدها هو رجل الأعمال “ريتشارد كوكس”، وفي الحقيقة تتشابه قصتها كثيرا مع “مونيكا”، الشخصية التي لعبتها باقتدار في مسلسل “فريندز”، فهي عانت مع الإنجاب، كما عانت “مونيكا” ولم تنجب بالفعل إلا مع نهاية المسلسل، الأمر الذي ساهم في خروج مشاهد محاولاتها للإنجاب خلال المسلسل بهذا الصدق.

يذكر أن مجلة People اختارت كورتني كوكس ضمن قائمة من 50 امرأة الأجمل لعام 1995، وفي استفتاء لقراء مجلة FHM، احتلت المركز التاسع كأكثر النساء إثارة لعامي 1997 و1998، وفي استفتاء مجلة Stuff، احتلت المركز الثامن عشر، كأكثر نساء الأرض إثارة لعام 2002.

  • شارك الخبر