وبهدفه الذي أحرزه في الدقيقة 25 من عمر المباراة، أصبح صلاح اللاعب الوحيد في بطولة البريميرليغ الذي يسجل أهدافا في كل المباريات التي خاضها فريق ليفربول أمام بورنموث، رافعا عدد أهدافه إلى 8 أهداف.

وكان النجم المصري قد سجل هدفا أو أكثر في كل مباراة من مبارياته الست ضد بورنموث، ومن بينها إحرازه ثلاثية "هاتريك" في واحدة من المباريات.

وقبل إحرازه هدف التعادل في أولى مباريات الأسبوع التاسع والعشرين من البريميرليغ، كان صلاح يتشارك مع مهاجم فريق بيرنلي اللاعب النيوزيلندي كريس وود، الذي إحراز 6 أهداف في 5 مباريات ضد فريق وست هام يونايتد.

ولكن بهذا الهدف، على ملعب أنفيلد في ليفربول، أصبح محمد صلاح أول لاعب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز يسجل في كل مرة يلعب فيها أمام الخصم نفسه في 6 مباريات.

 كذلك تساوى صلاح مع النجم الهولندي السابق روبن فان بيرسي بتسجيل أهداف متتالية ضد فريق واحد بإحرازه 8 أهداف.

غير أن فان بيرسي أحرز أهدافه الثمانية ضد فريق ستوك سيتي مع فريقين مختلفين هما أرسنال ومانشستر يونايتد، ولذلك فهو لا يدخل في الفئة نفسها مع صلاح.

يشار إلى أن فريق ليفربول يتقدم على بورنموث قبل نهاية الشوط الأول من مباراة السبت بواقع هدفين مقابل هدف واحد.

وكان بورنموث أحرز الهدف الأول في الدقيقة التاسعة من المباراة عن طريق لاعبه كالوم ويلسون، بينما أحرز محمد صلاح هدف التعادل في الدقيقة 25، فيما تقدم السنغالي ساديو ماني لفريقه بإحراز الهدف الثاني في الدقيقة 33 من عمر المباراة.