hit counter script
شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار اقتصادية ومالية أخبار اقتصادية ومالية

أغلى 10 مدن للوافدين في عام 2024

الأحد ٢٣ حزيران ٢٠٢٤ - 10:55

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

عادت أكبر المراكز المالية في آسيا مرة أخرى إلى المراكز الأولى باعتبارها المدن الأكثر تكلفة بالنسبة للعمال الدوليين الذين يعيشون فيها، وفقاً لميرسر.

تم تصنيف هونغ كونغ على أنها أغلى مدينة للعيش فيها للمغتربين، تليها سنغافورة وزيوريخ، وفقاً لتصنيف تكلفة المعيشة للمدينة لعام 2024.

وحصلت المدن في سويسرا – زيوريخ وجنيف وبازل وبرن – على 4 من أصل 10 مراكز. مدينة نيويورك في المرتبة رقم 7، بحسب ما نقلته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية Business".

ولم تشهد المراكز الخمسة الأولى أي تغيير عن العام السابق، لكن لندن ارتفعت 9 مراكز من المركز 17 إلى المركز الثامن.

أغلى 10 مدن للوافدين:
هونغ كونغ

سنغافورة

زيوريخ، سويسرا

جنيف، سويسرا

بازل، سويسرا

برن، سويسرا

مدينة نيويورك، الولايات المتحدة

لندن، المملكة المتحدة

ناسو، جزر البهاما

لوس أنجلوس، الولايات المتحدة

وقارن الاستطلاع تكاليف أكثر من 200 عنصر في كل مدينة من المدن الـ 226 التي شملتها الدراسة - بما في ذلك أسعار السكن والنقل والغذاء والملابس والسلع المنزلية والترفيه.

تم استخدام مدينة نيويورك كمعيار وتم قياس تقلبات العملة مقابل الدولار الأميركي.

وكانت المدن في نيجيريا وباكستان وقيرغيزستان هي المدن الأقل تكلفة للعيش فيها، حيث تراجعت لاغوس وأبوجا في نيجيريا 178 و86 مركزا على التوالي لتحتلا المركزين 225 و226.

أسواق الإسكان
وقال تقرير ميرسر إن التضخم المرتفع والتوترات الاقتصادية والجيوسياسية المتزايدة أدت إلى ارتفاع أسعار المساكن والمرافق والضرائب المحلية والتعليم.

وقالت إيفون ترابر، قائدة التنقل العالمي في شركة ميرسر، في البيان الصحفي: "إن تكاليف المعيشة المرتفعة قد تدفع المكلفين إلى تعديل أسلوب حياتهم، أو تقليص الإنفاق التقديري أو حتى النضال من أجل تلبية احتياجاتهم الأساسية".

وبصرف النظر عن ناسو، في جزر البهاما، سجلت جميع المدن الأخرى في المراكز العشرة الأولى ارتفاعاً في تكاليف السكن اعتباراً من عام 2023، مع قفزة في الأسعار بنسبة 8% في هونغ كونغ وسنغافورة، و7% في مدينة نيويورك، و6% في زيوريخ.

وقال التقرير: "بين عامي 2023 و2024، كان هناك الكثير من التقلبات في هذه التكلفة حول العالم، مع تباين أسعار إيجارات المساكن بشكل كبير بين المدن".

وارتفعت الأسعار أيضاً بسبب فشل المعروض من المساكن في مواكبة الطلب.

وأشار التقرير إلى أنه يمكن أن تشكل هذه التكاليف تحدياً خاصاً في المناطق ذات النمو السكاني المرتفع أو ذات الأراضي المحدودة المتاحة للتنمية. كما أشار إلى أن عوامل أخرى، مثل تكاليف البناء وأسعار الأراضي، يمكن أن تؤثر أيضاً على القدرة على تحمل تكاليف السكن، مضيفاً أن هذا من شأنه أن يترك للموظفين دخلاً أقل يمكن إنفاقه لتغطية النفقات الأخرى.

المصدر: العربية

  • شارك الخبر