hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

508503

1695

774

32

423848

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

508503

1695

774

32

423848

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية أخبار إقليمية ودولية

دمشق.. السكّان يلجأون لوسائل نقل غير تقليدية لمواجهة أزمة الوقود

السبت ٣ نيسان ٢٠٢١ - 07:43

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

لم يعد مفاجأةً أن يقوم سكان دمشق باستخدام أحصنة في شوارع دمشق بديلاً من وسائل النقل التقليدية لمواجهة تراكم أزمة الوقود والمعيشة في العاصمة السورية.

وقال أحد سكان دمشق لـ"الشرق الأوسط" أمس، إن "الأزمة أصبحت أكبر من قدرتنا على التحمل والاستمرار بالعيش. البلد شبه مشلول. دوائر الدولة شبه معطلة بسبب انقطاع الكهرباء وتعطل أجهزة الكومبيوتر والشبكات. الموظفون ليس بإمكانهم الوصول إلى أماكن عملهم لعدم توفر مواصلات، طلاب المدارس والجامعات يتغيبون إما بسبب المواصلات وإما بسبب كورونا. الأزمة لم تعد فقط الفقر بل الأهم افتقاد مواد الطاقة والوقود وكل ما يلزم لمتابعة سير الحياة. الوضع كارثي".

وأدت زيادة تقنين الطاقة والوقود إلى إغلاق عشرات من محطات الوقود وشل الحركة المرورية في أغلب المناطق الحيوية بالمدن الرئيسية، وارتفاع أجور النقل عدة أضعاف. كما ساهم ازدياد ساعات تقنين الكهرباء إلى تعطل العمل في المشافي والعيادات والمخابر. وانتقد طبيب أسنان بدمشق شكا عدم القدرة على معالجة المرضى للانقطاع الكهرباء لساعات طويلة وعدم توفر وقود لتشغيل المحطات.

ويلجأ الركاب إلى مواقف النقل لركوب شاحنات نقل البضائع، كما يتبرع البعض من أصحاب السيارات بنقل من يقصدون ذات وجهتهم من المنتظرين. وتقول سيدة إنها جاءت من جنوب دمشق بواسطة ثلاثة باصات. وتضيف: "بالأمس ركبت مع عشرين شخصا في صندوق سيارة شحن من جرمانة إلى باب توما ومن هناك إلى جسر الرئيس ركبت في سيارة مدنية، ومن جسر الرئيس إلى مكان عملي في المزة تابعت سيرا على الأقدام. استغرق ذلك أربع ساعات وصلت بعدها منهكة لا طاقة لي على العمل ولا الكلام؟".

  • شارك الخبر