hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

683326

1994

286

9

638065

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

683326

1994

286

9

638065

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية أخبار إقليمية ودولية

جريمة مروعة تهز الرأي العام في مصر

الأربعاء ٢٧ تشرين الأول ٢٠٢١ - 18:48

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

وقعت في محافظة الإسكندرية جريمة بشعة ومأساوية راحت ضحيتها طفلة لم تتجاوز بعد الأربعة عشر ربيعا، خطفها ثلاث شباب ونهشوا جسدها البريء وعذبوها وقتلوها.

وبدأت الجريمة بتلقي قوات الأمن بلاغا من الأهالي يفيد بوجود جثة فتاة، أمام مقابر خورشيد، الواقعة على طريق "الإسكندرية-القاهرة" الزراعي.

وعلى الفور انتقل ضباط مباحث قسم الرمل ثان رفقة سيارة إسعاف، عقب إخطار النيابة العامة، تبين من الفحص الأولي أن الجثة لفتاة في العقد الثاني من العمر، مسجاه على الأرض، وبها آثار تعذيب شديد، وإصابات في مختلف أنحاء الجسم، وبجوارها بعض المتعلقات.

وعقب تقنين الإجراءات، وتكثيف البحث والتحري، توصلت تحريات مباحث القسم إلى شخصية المجني عليها، وتبين أن المتهمين استدرجوا الفتاة، وتناوبوا اغتصابها حتى لقيت وجها ربها بعدما تم تعذيبها وحرمانها من الطعام والشراب، حتى ظهر الوهن عليها وانتقلت إلى بارئها.

وبسؤال أهل المجني عليها، قالو إنهم تلقوا مكالمة من الضحية المجني عليها، وأبلغتهم أنها محتجزة عند شخص اسمه خالد في منطقة عزبة البحر، وخشى الأهل من إبلاغ الشرطة حتى لا يحدث لابنتهم مكروه، واخبرتهم الضحية أن خالد يود الزواج منها.

وكشفت تحريات مباحث قسم رمل أول، بأن المتهم الأول "خالد" وشهرته بحر والثاني مقيم في كفر الدوار، والثالث في قسم المنتزه ثالث، وعقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع وحدة مباحث مركز شرطة كفر الدوار، بمحافظة البحيرة، م وضبط المتهمين "الأول والثاني"، ونجح ضباط مباحث قسم شرطة ثالث المنتزه، من ضبط المتهم الثالث.

وقرر قاضي المعارضات بمحكمة جنح ثانٍ الرمل في الإسكندرية، اليوم الثلاثاء، تجديد حبس "خالد.م.أ"، 22 عامًا، فني الوميتال، ونجل عمته "حمزة.ص.ع"، 20 عامًا، عامل بشركة بترول، وصديقهما "حمدي.أ.ح"، 19 عامًا، سائق "توكتوك"، 15 يومًا احتياطيا على ذمة التحقيقات؛ لاتهام "الأول والثاني" باستدراج الطفلة "س.أ.م"، 14 عامًا، واغتصابها، وتعذيبها حتى الموت، داخل شقة سكنية، كائنة في منطقة عزبة البحر، والاستعانة بالثالث للتخلص من جثتها في مقابر "خورشيد".

كانت النيابة العامة، قررت حبس المتهمين، 4 أيام على ذمة التحقيقات، عقب ورود تحريات المباحث، وتقرير الطب الشرعي الخاص بجثة الطفلة، وصرحت بتسليمها لأسرتها لدفنها، وذلك بعد مشاهدة تفريغ تسجيلات كاميرات المراقبة الموجودة في محيط منطقة الحادث، وسماع أقوال شهود العيان، وأسرة المجني عليها، وإجراء المتهمين للمعاينة التصويرية في وجود وكلاء النائب العام.

وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهمين الأول والثاني اغتصبا الطفلة لمدة أسبوع، فضلاً عن تعذيبها واعتدائهم عليها بالضرب بأدوات متنوعة في مختلف أنحاء الجسم، وكنتيجة لاستمرار الاعتداء على المجني عليها، لعدة أيام، تعرضت لوهن شديد أدى إلى حدوث نزيف ثم الوفاة فاستعانوا بالمتهم الثالث، وشهرته "الدود" لنقل جثتها بواسطة مركبة التوك توك" قيادته، وقاموا بإلقائها ليلًا أمام مقابر "خورشيد".

المصدر: صدى البلد

  • شارك الخبر