hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

249158

5872

715

41

151027

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

249158

5872

715

41

151027

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية أخبار إقليمية ودولية

بعد أن اصطف مع المعارضة لحل الحكومة.. نتانياهو يوجه رسالة لوزير دفاعه

الأربعاء ٢ كانون الأول ٢٠٢٠ - 21:30

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأربعاء إن هناك تحديات أمنية تواجه إسرائيل بالإضافة إلى جائحة كورونا، بالتزامن مع خطوة مشرعين، بدعم من الشريك الرئيسي لنتانياهو في الائتلاف الحاكم، بإقرار اقتراح أولي لحل الكنيست تمهيدا لإجراء انتخابات مبكرة.

ووجه نتانياهو رسالة لوزير الدفاع، بيني غانتس، طالبا منه التوقف عن التوجه للانتخابات والتصرف بشكل آخر.

وقال نتنياهو "من الممنوع جر إسرائيل إلى انتخابات جديدة ويجب العمل من أجل الوحدة والأمن والاستقرار والسلام وتوفير لقاحات كورونا".

وأضاف نتنياهو أن "الجمهور الإسرائيلي يتوقع من الحكومة شيئا آخر، ويتطلع لحكومة تعمل سويا بمسؤولية لإيجاد اللقاحات"، مشيرا إلى أن "كورونا لا يفرق بين يمين ويسار وأن الطريقة الوحيدة للتغلب عليه هي الوحدة".

وشدد رئيس الوزراء الإسرائيلي أن "غانتس ينجر وراء زعيم المعارضة يائير لابيد ورئيس حزب يمينا نفتالي بينيت".

وجاء حديث نتانياهو بعد أن صادقت الهيئة العامة في الكنيست على القراءة التمهيدية لمشروع قانون تقدمت به أحزاب المعارضة لحل الكنيست حصل على تأييد 61 صوتا من أصل 120.

واتخذت إسرائيل بذلك خطوة كبيرة نحو خوض انتخاباتها العامة الرابعة في أقل من عامين، وذلك بعد 7 أشهر فقط من تولي الائتلاف الحاكم، السلطة في إعلان وحدة وطنية لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

لكن منذ ذلك الحين، دخل الائتلاف بين حزب نتنياهو "الليكود" ووزير الدفاع بيني غانتس "أزرق أبيض"، في صراع داخلي.

ومنح التصويت موافقة مبدئية فقط على فض الائتلاف وإجراء انتخابات جديدة أوائل العام المقبل. وسيحال التشريع الآن إلى لجنة برلمانية قبل أن تعطي الكنيست ككل موافقتها النهائية، ربما الأسبوع المقبل.

وفي الوقت ذاته، يتوقع أن يواصل غانتس ونتانياهو المفاوضات، في محاولة أخيرة للحفاظ على ائتلافهما المضطرب.

ومن خلال الانضمام إلى المعارضة في تصويت، الأربعاء، أعرب حزب غانتس عن استيائه من نتنياهو، واتهمه بوضع مصالحه الشخصية فوق مصالح البلاد.

ويحاكم نتانياهو في سلسلة من تهم الفساد، ويتهم غانتس رئيس الوزراء بعرقلة عمل حكومي رئيسي، هو إقرار الموازنة العامة، على أمل المماطلة أو إلغاء الإجراءات القانونية ضده.

وإذا لم يتم تمرير موازنة 2020 بحلول 23 كانون الأول، فإن القانون الإسرائيلي ينص على حل تلقائي للكنيست وإجراء انتخابات جديدة.

(الحرة)

  • شارك الخبر