hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

36240

1012

173

347

16089

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

36240

1012

173

347

16089

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية

بايدن وهاريس يعدان معاً بـ«إعادة بناء» الولايات المتحدة

الخميس ١٣ آب ٢٠٢٠ - 07:19

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

قدّم المرشّح الديموقراطي للانتخابات الرئاسيّة الأميركيّة جو بايدن ونائبه كامالا هاريس باعتبارها امرأةً ملهمة، واصفاً إيّاها بأنّها «الشخص المناسب» الذي سيُساعده على «إعادة بناء» الولايات المتّحدة في حال هزما دونالد ترامب ومايك بنس في استحقاق تشرين الثاني/نوفمبر.
وفي أوّل ظهور مشترك لهما، قال بايدن إنّه سيُصلح مع هاريس «الفوضى التي أحدثها الرئيس ترامب ونائبه بنس داخل البلاد وخارجها»، متّهماً الرئيس الجمهوري بالفشل في قيادة البلاد خلال أزمة فيروس كورونا المستجدّ.
وقال بايدن «كان لديّ الخيار، لكن ليس لديّ أدنى شكّ في أنّني اخترتُ الشخص المناسب» لخوض هذه الانتخابات «الحيويّة بالنسبة إلى هذا البلد»، في إشارة منه إلى هاريس. وانتقد الرئيس الجمهوري بسبب هجومه على هاريس ووصفه لها بأنّها كانت «الأكثر لؤماً».
وقال بايدن الذي مشى مع هاريس إلى المنصّة في مسقط رأسه ديلاور، إنّ دور هاريس التاريخي كثالث امرأة يتم اختيارها كمرشحة لمنصب نائب الرئيس هو أمر ملهم «للفتيات الصغيرات» في جميع أنحاء أميركا.
بدورها، تحدّثت هاريس (55 عاماً) عن أهمية استحقاق تشرين الثاني/نوفمبر الانتخابي.
وقالت إنّ «كلّ ما يهمّنا -- اقتصادنا وصحّتنا وأطفالنا ونوع البلد الذي نعيش فيه -- كلّ هذا على المحكّ».
وشدّدت المرشّحة الديموقراطيّة لمنصب نائب الرئيس في الانتخابات الرئاسيّة، على أنّ الولايات المتحدة «بحاجة ماسّة إلى قيادة».
وقالت المدّعية العامة السابقة لولاية كاليفورنيا، خلال خطابها في ويلمينغتون مسقط رأس بايدن في ولاية ديلاور إنّ «القضيّة ضدّ دونالد ترامب واضحة وسهلة الإثبات».
وأضافت أوّل امرأة سمراء تترشّح لمنصب نائب الرئيس، إنّ البلاد تحتاج على وجه الخصوص إلى مواجهة مشكلة العنصريّة المستمرّة. وقالت «نحن نشهد محاسبة أخلاقيّة للعنصريّة والظلم المنهجي» وهو ما أعاد «إلى شوارع بلادنا تحالفاً ضميريّاً جديداً يطالب بالتغيير».

  • شارك الخبر