hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

279597

3010

913

50

165729

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

279597

3010

913

50

165729

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية أخبار إقليمية ودولية

بالفيديو... نائبة أميركية تبكي: والدي توفي بكورونا بسبب إهمال ترامب الإجرامي

السبت ١٩ كانون الأول ٢٠٢٠ - 06:12

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

حمّلت نائبة الكوتنغرس إلهان عمر الخميس الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وإدارته مسؤولية وفاة والدها بفيروس كورونا المستجد في يونيو/جزيران الماضي، مطالبة بمحاسبتهم على عدد الوفيات الهائل جراء الوباء.

وقالت النائبة الديمقراطية عن ولاية منيسوتا في مقابلة على شبكة إم إس إن بي سي "لقد فقد والدي وأكثر من 300 ألف شخص حياتهم بسبب الإهمال الإجرامي الخطير من قبل ترمب وإدارته (…) يتعين علينا التحقيق مع هؤلاء الأشخاص المسؤولين عن هذه الوفيات الطائشة ومقاضاتهم".

وأضافت وهي تبكي "والدي وآخرين ممن ماتوا بسبب كوفيد-19 ليسوا معنا الآن لأنه لم يكن لدينا قادة يهتمون بحياتهم".

وهاجمت ترمب قائلة "الرئيس، حتى يومنا هذا، لم يظهر ذرة تعاطف مع من توفوا"، مضيفة بصوت مرتجف "لقد نجا والدي من أشياء كثيرة، ولذاك كان فقدانه لحياته بسبب كوفيد أمرا مدمرا.

 

وأعادت النائبة نشر المقابلة في تغريدة وكتبت "آسفة لأنني كنت عاطفية جدًا على التلفاز، لكن فقدان والدي لا يزال مؤلمًا للغاية. أقدم التعازيّ لمئات الآلاف الذين فقدوا أحباءهم بسبب فيروس كورونا".

وأضافت "لقد طال انتظار المساءلة عن إخفاقات ترمب، كان والدي مقتنعًا بأنه سيكون أكثر أمانًا في الولايات المتحدة ولم يكن كذلك".

وفتحت اللجنة الفرعية لفيروس كورونا في مجلس النواب تحقيقا في اتهامات بالتدخل السياسي من قبل إدارة ترمب، واتُهم كل من بول ألكساندر المستشار العلمي السابق ومايكل كابوتو حليف ترمب القديم بالتدخل في عمل العلماء المهنيين.

ولا زالت أعداد الوفيات والإصابات جراء كوفيد-19 تتزايد بشكل مطرد في الولايات المتحدة، إذ سجّلت الخميس وفاة أكثر من3200 شخص وإصابة حوالي 250 ألفاً آخرين خلال 24 ساعة، بحسب بيانات نشرتها جامعة جونز هوبكنز.

وهذه هي المرة الرابعة في غضون 10 أيام التي تتجاوز فيها حصيلة الوفيات اليومية في الولايات المتحدة عتبة 3000 حالة وفاة.

وأصيب أكثر من 17 مليون شخص بفيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة منذ بدء تفشّي الوباء، لكنّ الحصيلة الفعلية قد تكون أكبر بسبب عدم إجراء فحوص على نطاق واسع في المرحلة الأولى.

وبدأت الولايات المتحدة الإثنين حملة تلقيح واسعة النطاق ترمي في مرحلة أولى إلى تلقيح 20 مليون شخص خلال ديسمبر/كانون الأول الجاري.

وهذه الحملة التي ستكون الأكبر من نوعها في تاريخ الولايات المتّحدة تستهدف في مرحلتها الأولى تحصين مقدّمي الرّعاية الصحية، الأكثر تعرّضاً لخطر الإصابة بالفيروس، وعددهم حوالى 21 مليون شخص، ونزلاء دور رعاية المسنّين، وعددهم حوالى ثلاثة ملايين شخص.

وتهدف الحملة إلى تطعيم مئة مليون شخص بحلول الربيع وكل سكان الولايات المتّحدة بحلول الصيف، لكنّ الأمور ستعتمد كثيراً على ثقة الأمريكيين باللقاح.

  • شارك الخبر