hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

118664

1188

341

934

70456

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

118664

1188

341

934

70456

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية أخبار إقليمية ودولية

البيان الختامي لمؤتمر عودة اللاجئين: لتسهيل العودة الآمنة والطوعية

الخميس ١٢ تشرين الثاني ٢٠٢٠ - 19:42

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

استنكر الأعضاء المشاركون في مؤتمر عودة اللاجئين، المنعقد في دمشق، اليوم الخميس، الاستيلاء على النفط السوري وتصديره من قبل أطراف خارجية.
وأكد المشاركون، أن النفط السوري يجب أن يكون فقط ملكا للشعب وللحكومة السورية وأن الاستيلاء عليه مرفوض.

وأكد البيان الختامي للمؤتمر في وثيقة صدرت عنه اليوم، أن "(المشاركون في المؤتمر) أدانوا الاستيلاء غير القانوني على عائدات النفط وتصديرها، كجزء من صفقة بين شركة مرخصة من الولايات المتحدة والإدارة الكردية المزعومة".

وأشار بيان المؤتمر إلى التأثير السلبي لوباء فيروس كورونا على عمل نظام الرعاية الصحية في البلاد والوضع الاجتماعي والاقتصادي والإنساني.

كما رفض المشاركون "جميع العقوبات أحادية الجانب التي تنتهك القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني وميثاق الأمم المتحدة" والمطبقة من قبل أمريكا على سوريا.

وأكد المشاركون في المؤتمر "على ضرورة تسهيل العودة الآمنة والطوعية للاجئين (خارجيا أو داخليا) إلى أماكن إقامتهم المختارة وإعادة إعمار المناطق المتضررة وفقا للقانون الدولي، وفق ما نص عليه قرار مجلس الأمن رقم 2254".

ودعا المؤتمر المجتمع الدولي إلى دعم إعادة توطين اللاجئين وعودتهم إلى الحياة الطبيعية، فضلاً عن زيادة مشاركتهم وزيادة المساعدات الموجهة إلى سوريا.

ونوه البيان إلى أنه يمكن تنفيذ هذه المساعدات من خلال جملة أمور، منها مشاريع إعادة تأهيل البنية التحتية الأساسية، أي شبكات المياه والكهرباء والمدارس والمستشفيات. كما يمكن للمجتمع الدولي أن يساعد في توفير الخدمات الطبية والاجتماعية، وإزالة الألغام للأغراض الإنسانية.

وأشار أعضاء المؤتمر: "لاحظنا استعداد حكومة سوريا لإعادة مواطنيها إلى بلدهم، بالإضافة إلى مواصلة كل الجهود لتوفير ظروف معيشية كريمة لهم، ودعونا المجتمع الدولي والوكالات المتخصصة التابعة للأمم المتحدة إلى تقديم كل الدعم اللازم للاجئين السوريين والمهجرين داخليا، في تأمين حقهم القانوني الأساسي في العودة".

وانطلقت، أمس الأربعاء، أعمال المؤتمر الدولي للاجئين في دمشق، بمشاركة دولية واسعة، أبرزها من روسيا والعراق وإيران ولبنان.

  • شارك الخبر