hit counter script
شريط الأحداث

ليبانون فايلز - أخبار إقليمية ودولية أخبار إقليمية ودولية

الأردن تستدعي السفير الإسرائيلي

الإثنين ٢٠ آذار ٢٠٢٣ - 23:39

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أثار استخدام وزير المالية الإسرائيلي اليميني المتطرف بتسلئيل سموتريتش خريطة لبلده تضم حدود المملكة الأردنية والأراضي الفلسطينية خلال حفل بباريس الأحد غضب عمان التي استدعت مساء الإثنين السفير الإسرائيلي لديها احتجاجا على سلوك المسؤول الحكومي. وحسب بيان صادر عن المملكة، فقد تم "إبلاغ السفير بضرورة قيام حكومته باتخاذ موقف صريح وواضح إزاء هذه التصرفات المتطرفة، والتصريحات التحريضية الحاقدة المرفوضة من وزير عامل في الحكومة الإسرائيلية". كناية عن إنكار سموتريتش وجود شعب فلسطيني.

ردت وزارة الخارجية الأردنية مساء الإثنين على استخدام وزير المالية اليميني المتطرف بتسلئيل سموتريتش خريطة لإسرائيل تضم المملكة والأراضي الفلسطينية، وإنكاره وجود شعب فلسطيني، باستدعاء السفير الإسرائيلي لدى المملكة واصفة السلوك بـ"التحريضي الأرعن".

ووفق تصريحات الناطق الرسمي باسم الوزارة سنان المجالي في بيان أن القرار جاء "إثر استخدام وزير المالية الإسرائيلي، خلال مشاركته في فعالية عقدت يوم أمس في باريس، خريطة لإسرائيل تضم حدود المملكة الأردنية الهاشمية والأراضي الفلسطينية المحتلة".

وأضاف أن الوزارة قالت للسفير إن ذلك "تصرف تحريضي أرعن، وأبلغته بأن ذلك يمثل تصرفا عنصريا متطرفا وخرقا للأعراف الدولية ومعاهدة السلام الأردنية الإسرائيلية".

وتابع المتحدث أنه "تم إبلاغ السفير الإسرائيلي رسالة احتجاج شديدة اللهجة لنقلها على الفور لحكومته".

وأوضح أن الرسالة "أكدت كذلك على إدانة الحكومة الأردنية للتصريحات العنصرية التحريضية المتطرفة إزاء الشعب الفلسطيني الشقيق وحقه في الوجود، وحقوقه التاريخية في دولته المستقلة ذات السيادة على التراب الوطني الفلسطيني".

كما حذرت الرسالة من "خطورة استمرار هذه التصرفات العنصرية المتطرفة الصادرة عن ذات الوزير الذي كان قد دعا سابقا إلى محو قرية حوارة الفلسطينية".

وقال المجالي بأنه "قد تم إبلاغ السفير بضرورة قيام حكومته باتخاذ موقف صريح وواضح إزاء هذه التصرفات المتطرفة، والتصريحات التحريضية الحاقدة المرفوضة من وزير عامل في الحكومة الإسرائيلية".

وأكد أن "الوزارة تتخذ جميع الإجراءات السياسية والقانونية الضرورية للتصدي لمثل هذه التصرفات والتصريحات الحاقدة المتطرفة، وما تمثله من تصعيد خطير يهدد الأمن والاستقرار ويدفع باتجاه التصعيد".

كما أكد المجالي على أن "التصريحات الحاقدة... تظهر للعالم مدى الظلم التاريخي الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني وخطورة الفكر العنصري المتطرف الذي يحمله الوزير الإسرائيلي".

ودعا الأردن على لسان المتحدث باسم وزارة خارجيته المجتمع الدولي إلى "إدانة تصرفات وتصريحات الوزير الإسرائيلي المتطرفة التحريضية، والتي تمثل أيضا خرقا للقيم والمبادئ الإنسانية".

تفاعلا مع الحادث، قال جون كيربي المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي "نعترض بشدة على هذا النوع من اللغة. لا نريد أن نرى أي خطاب أو أي عمل... قد يقف في طريق أو يصبح عقبة أمام التوصل لحل قابل للتطبيق بوجود دولتين ولغة من هذا القبيل تفعل ذلك".

من جهته، عبّر الاتحاد الأوروبي عن أسفه "بشدة لإدلاء الوزير سموتريتش بتصريح آخر غير مقبول"، واصفا ذلك بأنه خطير وغير مثمر.

كان سموتريتش صرح في باريس الأحد خلال إحياء ذكرى وفاة الناشط الفرنسي-الإسرائيلي المقرب من اليمين الإسرائيلي جاك كوبفر، بأنه "لا يوجد فلسطينيون لأنه لا يوجد شعب فلسطيني"، وفق ما جاء في مقطع مصور تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف بتسلئيل سموتريتش الذي أثار قبل نحو ثلاثة أسابيع ضجة وإدانة دولية إثر تصريح له بضرورة "محو" بلدة حوارة الفلسطينية، "بعد 2000 عام في المنفى يعود شعب إسرائيل إلى دياره".

وتابع "هناك عرب حولهم لا يحبون ذلك اخترعوا شعبا وهميا ويدعون حقوقا وهمية في أرض إسرائيل فقط لمحاربة الحركة الصهيونية".

وأضاف "هذه هي الحقيقة التاريخية، هذه هي الحقيقة التوراتية... التي يجب أن يسمعها العرب في إسرائيل وكذلك بعض اليهود المشككين في إسرائيل، هذه الحقيقة يجب أن تُسمع هنا في قصر الإليزيه، وفي البيت الأبيض في واشنطن، والجميع بحاجة لسماع هذه الحقيقة، لأنها الحقيقة".

  • شارك الخبر