حفل تكريمي للفائزين بجائزة الجادرجي في ال ALBA

05-03-2013

 

كرمت الاكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة الفائزين بجائزة الجادرجي من طلاب كلية الهندسة المعمارية في الـ"ALBA" في حضور رفعت الجادرجي، نقيب المهندسين إيلي بصيبص، وأعضاء إتحاد معماريي البحر الأبيض المتوسط(UMAR) وأساتذة وطلاب من كلية الهندسة المعمارية في الـ"ALBA".

وتم هذا العام ترشيح 25 مشروعا من الجامعات اللبنانية الآتية: الجامعة اللبنانية(UL)، والجامعة الأميركية في بيروت(AUB)، وجامعة الروح القدس في الكسليك(USEK)، وجامعة سيدة اللويزة(NDU)، وجامعة المنار في طرابلس(MUT)، وجامعة بيروت العربية(BAU)، والأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة(ALBA).

وقد فاز الطالب في الـ"ALBA" أنطون رزق بالجائزة الأولى عن مشروع التخرج الخاص به"Horsh Beirut"، تلاه زميله رزق الله شعراوي في المرتبة الثانية عن مشروعه" In.ters.tice Masnaa, la grande porte du Liban".

وألقى عميد الـ"ALBA" أندريه بخعازي كلمة ترحيبية عرض خلالها لتاريخ جائزة الجادرجي، ومسيرة مؤسسها رفعت الجادرجي وهو أحد أشهر المهندسين المعماريين في العالم العربي.

واكد ان هدف الجائزة يكمن في تحفيز ورعاية المناقشة العميقة والعقلانية حول مركز المهندس في المجتمع والوسائل المتاحة له لاقتراح الحلول المستدامة. وقال: "إذا لم تكن هذه الجائزة قد حققت خلال السنوات الـ13 الماضية جميع أهدافها الطموحة، الا انها حققت هدفا في غاية الأهمية من خلال إعطاء الهندسة المعمارية وتعليمها وطلابها قيمة وإعترافا معنويا في ظل مجتمع استهلاكي بامتياز يعطي أهمية أقل للمهن خارج إطار التجارة عامة والهندسة المعمارية خاصة..."

وهنأ الفائزين وأساتذة الـ"ألبا" الذين يوجهون الطلاب ويدفعونهم نحو التميز.

ثم اقيم كوكتيل على شرف الفائزين وأهاليهم وأصدقائهم وأساتذتهم وطاقم إدارة كلية الهندسة المعمارية في الـ"ALBA".

اشارة الى ان تقديم هذه الجائزة بدا منذ 13 عاما، بمبادرة من المهندس المعماري العراقي ذي الشهرة العالمية رفعت الجادرجي. وفي الدورات الثلاثة عشر، فاز طلاب الـ"ALBA" بالجائزة الأولى سبع مرات، والثانية والثالثة مرتين على التوالي.