السفارة البريطانية افتتحت مؤتمر "بناء المعرفة وخلق الفرص"

25-09-2012

أفادت السفارة البريطانية في بيان، أن القسم التجاري فيها، افتتح بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني وبرعاية وزارة التربية والتعليم العالي، مؤتمرا صباح اليوم في فندق الموفنبيك تحت عنوان: "بناء المعرفة وخلق الفرص"، في حضور السفير البريطاني طوم فليتشر والمدير العام لوزارة التربية فادي يرق وإحدى أكبر البعثات التجارية البريطانية في مجال التعليم، وممثلين للمدارس في لبنان والجامعات والجمعيات ودور النشر التي تعنى بالتعليم، وممثلين للأقسام التجارية في السفارات البريطانية في أنقرة وبغداد والقدس والقاهرة وطرابلس والجزائر، يرافقهم مندوبون من القطاعات والمؤسسات التعليمية الخاصة ببلدهم.

بداية تحدث فليتشر الذي شكر اللبنانيين على "ثقتهم واهتمامهم بما تقدمه بريطانيا في مجال التعليم"، لافتا الى أن "نظام التعليم البريطاني يجمع بين التقليد والحداثة، بين التاريخ والماضي والمستقبل". وشدد على موقع لبنان الاستراتيجي بين الشرق والغرب لافتا الى "الدور التعليمي وقوته التأثيرية، ليس فقط في لبنان بل في الشرق الأوسط".

وألقى يرق كلمة باسم وزارة التربية أثنى فيها على "العلاقات الوثيقة التي تربط لبنان بالمملكة المتحدة". ولفت الى "أن لدى الوزارة استراتيجية واضحة في مجال نوعية التعليم، وأن لبنان يؤدي دورا أساسيا كنموذج للتربية في المنطقة".

ثم عرضت المسؤولة عن البرامج في وزارة التربية بوليت عساف واقع التعليم في لبنان ورؤية الوزارة حول تطوير هذا القطاع.

وعرض غاي شابمان من المجلس الثقافي البريطاني البرامج التي يقوم بها المجلس بالتعاون مع وزارة التربية والمؤسسات التي تعنى بتعليم اللغة الانكليزية.

وأضاف البيان أنه ستكون هناك مداخلات من خبراء بريطانيين ضمن الوفد التجاري ورؤساء الأقسام التجارية في المنطقة لعرض خبراتهم وتطوير الشراكة في هذا المجال على المستوى الدولي.

وينهي المؤتمر أعماله بعد ظهر غد، حيث سيشارك المجتمعون في ورش عمل متخصصة تسلط الضوء على التعليم في مجال النشر والتعليم المهني والشركات والأعمال .