البرازيل تصوت للمرة الأولى ضد رفع الحصار الأميركي عن كوبا

08-11-2019

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس الخميس بغالبية كبيرة قرارًا غير ملزم يدعو الولايات المتحدة إلى رفع الحصار الإقتصادي والمالي المفروض على كوبا، في خطوة تتكرّر منذ العام 1991.

وصوتت ثلاث دول هي الولايات المتحدة وإسرائيل، وللمرّة الأولى البرازيل، ضدّ القرار الذي وافقت عليه 187دولة.

وامتنعت دولتان عن التصويت هما أوكرانيا، وللمرّة الأولى كولومبيا الحليف الوثيق لواشنطن.

وقال وزير الخارجيّة البرازيلي إرنستو أراوجو إنّ قراره التصويت ضدّ القرار "يستند إلى الحاجة لمكافحة الشيوعيّة".

واعتبر أنّ "تأثير كوبا على الدول النامية في منظومة الأمم المتحدة هو عار ويجب إزالته".

من جهتها، قالت كولومبيا إنّها اتّخذت قرار الامتناع عن التصويت بسبب "الموقف العدائي لكوبا" إزاء الدولة الكولومبيّة.

والولايات المتحدة التي تفرض حصاراً على كوبا منذ 1962، شدّدت عقوباتها على الجزيرة الشيوعية منذ تولّى الجمهوري دونالد ترامب السلطة خلفاً للديموقراطي باراك أوباما الذي شهد عهده تقارباً تاريخياً بين البلدين.

وتتّهم إدارة ترامب كوبا بالمساهمة في تأجيج الأزمة في فنزويلا التي تُعتبَر أقرب حلفاء هافانا.