واشنطن تدمر ذخيرة وعتادا في ضربة جوية شمال سوريا

17-10-2019

أعلن مسؤولون أميركيون ان الولايات المتحدة نفذت ضربة جوية مقررة سلفا في شمال سوريا لتدمير مستودع للذخيرة ومعدات عسكرية تم التخلي عنها في الوقت الذي يستعد فيه عسكريون أميركيون لانسحاب من شمال سوريا.

وقال الكولونيل ميليس كاجينز المتحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم الدولة الإسلامية والمقيم في العراق إن الضربة شاركت فيها مقاتلتان من طراز إف-15 إي قصفتا مصنع لافارج للأسمنت بعد أن غادرته كل قوات التحالف.

الى ذلك، أعلن مظلوم كوباني القائد العسكري بقوات سوريا الديمقراطية إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب لم يعترض على اتفاق أبرمته القوات التي يقودها الأكراد مع الحكومة السورية لحماية سوريا من الهجوم التركي.