تضارب حول تعليق اعتصام رابطة طلاب لبنان غدا

18-08-2019

توجهت "رابطة طلاب لبنان" إلى الأهالي والطلاب الداعين إلى الاعتصام غدا أمام وزارة التربية، ببيان توضحين، أكدت فيه أن تعليق مشاركتها في اعتصام الغد جاء "بعد التواصل مع رئيس دائرة الإمتحانات الرسمية الأستاذة أمل شعبان، التي طلبت الإجتماع بها يوم غد عند الساعة العاشرة صباحا، مع وجود عدد من مقرري اللجان الفاحصة، بالإضافة إلى عدد من الأشخاص الذين يمثلون الاهالي والطلاب، للوصول إلى حل يرضي الجميع، وعلى أساس الإجتماع سوف تتخذ الرابطة الاجراءات التي تدعم الطلاب".

وختمت مؤكدة ل"الأهالي والطلاب أنها تساندهم وتقف إلى جانبهم، وتتابع جميع مشاكلهم، وتسعى لحلها بأسرع وقت". 

وكانت الرابطة أعلنت في بيان، أنها "تواصلت مع رئيسة دائرة الإمتحانات الرسمية أمل شعبان، وتحدثت معها حول الخطأ التقني الذي حدث عند صدور نتائج الدورة الثانية لإمتحانات البكلوريا، وعليه سيزور وفد من الرابطة وزارة التربية غدا للقاء شعبان ومتابعة الملف. وقد علقت الرابطة إعتصامها المقرر غدا أمام وزارة التربية في الأونيسكو".

من جهتها، اعتبرت "الشبكة الوطنية اللبنانية" التي تضم أهالي وطلاب الشهادات الرسمية ممن يشكون من "تعسف" في تصحيح الامتحانات، في بيان، ان اعلان "رابطة طلاب لبنان" الغاء اعتصامها يوم غد الاثنين هو "للتشويش على الطلاب وللتخفيف من حدة الاعتصام، ونحن فريق عمل الشبكة نؤكد ان الاعتصام قائم حتى يعطى الطلاب حقوقهم بالكامل"، آملة من جميع المواطنين المشاركة في الاعتصام "مساندة للمظلومين، وتطبيقا للقيمتين الانسانيتين اغاثة الملهوف ونصرة المظلوم".

وكان الأهالي والطلاب قد دعوا إلى الاعتصام بدءا من التاسعة من صباح غد الاثنين، أمام وزارة التربية في الأونيسكو، وذلك كي "نعيد لأبنائنا حقهم الذي سلب منهم عبر اجراء امتحانات تعسفية وتصحيح متعسف وغير منطقي، ولنطالب بالافادات الناجحة لطلاب البريفيه والترمينال المظلومين بالتصحيح والعلامات".