علوش لموقعنا: هذا ما سيقوله الحريري للأميركيين.. وباسيل وافق على بيان السفارة

14-08-2019 كريم حسامي

أكد عضو المكتب السياسي في تيار "المستقبل" مصطفى علوش أن "زيارة رئيس الحكومة سعد الحريري لواشنطن ستُركّز على كيفية استمرار الدعم المادي والمعنوي والسياسي للبلد عبر دعم "سيدر".

وأضاف علوش في حديث لـ"ليبانون فايلز" أن "هدف الزيارة أيضاً التخفيف من تبعات العقوبات الأميركية على لبنان، خصوصاً بعد الكلام عن توسيعها لتشمل حلفاء "حزب الله".

وعن إمكان نجاح محاولة الحريري بتخفيف تبعات العقوبات، أشار الى ان "الأمور غير واضحة، فعندما يتخذ الأميركي قراراً استراتيجياً حول هذا الموضوع، ستكون مهمّة تغيير النهج صعبة، لكن الحريري سيؤدي واجبه كرئيس للحكومة عبر طرح وجهة النظر التي تقول إن انهيار لبنان لن يفيد أحداً، وربما يضعه أكثر في أيدي "حزب الله" الأكثر تنظيماً على رغم الشحّ المالي".

وقال علوش إن "صفقة القرن" لن تُطرح بشكل أساسي خلال زيارة رئيس الحكومة سعد الحريري لواشنطن، لأنها مرفوضة من كل القوى السياسية في لبنان".

باسيل وافق؟
أما حول حادثة قبرشمون وعلاقة بيان السفارة الأميركية بمصالحة بعبدا، قال علوش إن "السفيرة الأميركية اليزابيت ريتشارد قامت بجولة شملت وزارة الخارجية قبل البيان، الذي رُبّما صدر بعد تواطؤ بعض أطراف الحكومة، خصوصا "التيار الحر"، والوزير جبران باسيل".

وأضاف أن "باسيل فعل ذلك ليزيل المسؤولية عنه تجاه "حزب الله" الذي على رغم استنكاره للبيان، غير أنّه كان مرتاحاً أيضاً لحلّ الرئيس نبيه بري الذي أزال عبء حلفائه عنه". وشدّد على أنّ "ما بات واضحاً في الفترة الأخيرة أن قضية استعمال الحادثة موجهة سورياً اكثر من أنها خيارات الحزب".

كريم حسامي