العسكريون المتقاعدون: للاستمرار بالمسيرات التصعيدية... وإنّ غداً لناظرِه قرِيب

19-07-2019

بيان العسكريين المتقاعدين في نهاية تحركهم ليوم الجمعة 19 تموز 2019:

أيُّها العسكريُّون المتقاعدون
أيُّها اللبنانيُّون الشرفاء

اليوم ١٩ / ٠٧ / ٢٠١٩، يبدأ بكم تاريخ لبنان الجديد، فلقد أثبتُّم بتضامنكم وحكمَتكم أنَّكم أملَ لبنان الأكبر، لكسر عنجهيَّة السلطة الفاسدة، والتأسيس لدولة العدالة والمساواة والقانون.
.
سلطة الفساد وقهر العباد وشركائها، عبَّروا عمَّا في صدورهم من استهتار بكرامة المواطنين، وبدماء شهداء الوطن، ومن حقدٍ دفينٍ على أفراد المؤسَّسات العسكريَّة والأمنيَّة، من خلال موازنة الذل والعار، وأنتم رفضتم بكلِّ شرف ووفاء المس بحقوقكم وبحقوق أخوتكم في الخدمة الفعليَّة، حتِّى لا تصبح القوى المسلَّحة مكسر عصى لكلِّ من تسوِّل له نفسه استباحة كرامتها من تجَّار الفساد والغوغائيَّة والطائفيَّة.
..علن حراك العسكريِّين المتقاعدين
استمرار مسيرته التصعيديِّة، بكل الوسائل المتاحة، واولها الطعن امان المجلس الدستوري في وجه السلطة الداعمة لنهب حقوق الشعب اللبناني وامواله، وإنّ غَداً لنَاظِرِهِ قَرِيبُ.