ترقصان على سطح السيارة

12-06-2019

على طريق القليعات داريا في منطقة كسروان، فتاتان تغنيان وترقصان على سطح سيارة جيب "لادا" من دون أي تقدير للعواقب، وسائق مراهق مزهو ومسرور بما تقومان به يقود بشكل عادي، لا بل بسرعة ملحوظة في طريق من أخطر طرقات لبنان.
لم يفكّر هذا السائق ماذا قد يحلّ بالفتاتين في حال اضطر إلى التوقف فجأة أو عند أي منعطف لا يتنبّه له؟
وفي حين يفرض قانون السير على الراكبين داخل السيارة وضع حزام الأمان تحسّباً لأي حادث أو توقّف طارىء تحت طائلة عقوبات وغرامات، ماذا عن عقوبة من يسمح لمراهقتين بالجلوس على سطح السيارة من دون أي حماية وبتهوّر ما بعده تهوّر؟
أين الأهل ومسؤوليتهم وأين القوى الشرعية المحلية والرسمية من هذا المشهد المخيف؟