إلى أين؟

15-05-2019

المصالحة المرتقبة بين "الحزب الاشتراكي" و"الحزب الديمقراطي" تطرح تساؤلات عن وضع رئيس "حزب التوحيد" الذي كان في جبهة درزية واحدة مع النائب طلال إرسلان ضد المختارة.