بالصور والفيديو... يوم أسود لنيوزلندا: قتلى وجرحى في هجوم ارهابي على مسجدين

15-03-2019

قُتل 49 شخصا وجُرح العشرات جراء هجوم إرهابي على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلند افي  أحد أسود أيام في تاريخ البلد، وفق ما اكدت الشرطة النيوزيلندية، فيما شددت رئيسة وزراء نيوزيلاندا جاسيندا أرديرن ان "هذا الهجوم ارهابي وهو يوم أسود في تاريخ الببلد". بينما  رُفعت درجة التهديد الأمني لأعلى مستوى.

وأفادت الشرطة النيوزيلندية أن "عدد القتلى بلغ 49 شخصا". 

وقال مفوض الشرطة، مايك بوش، في مؤتمر صحفي، إن "إجمالي الضحايا 49 قتيلا".

وأشار في مؤتمر صحفي إلى "اتهام شخص واحد في أواخر العشرينات بتهمة القتل".

وأوضح بوش: "هناك شخص سوف يقاضى يوم الغد، وثمة اثنين آخرين عثر بحوزتهما على أسلحة نحقق بصلتهما بالحادث"، مؤكدا أن "الهجوم كان مخطط له بعناية".

وكانت صحيفة " نيوزيلند هيرالد" أفادت أن 27 شخصا لقوا مصرعهم على الفور نتيجة طلاقات نارية مباشرة أودت بحياتهم في مسجدين بعد هجوم إرهابي في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا.

 

وأعلنت الشرطة قبل ذلك عن توقيف شخص واحد على ذمة التحقيق، مرجحة وجود متورطين آخرين في الهجوم.

 

 

وأفادت وسائل إعلام بأن أحد منفذي الجريمة أسترالي في الـ28 من عمره ويعتنق فكرا عنصريا متطرفا، وصوّر لنفسه فيديو له وهو يطلق النار على المصلين في المسجد.

 

وحسب صحيفة "نيوزيلاند هيرالد"، فإن المتهم بالهجوم نشر "بيانا" من 37 صفحة، أبلغ فيه عن نواياه​​​.

 

 

 

وفي أول تعليق رسمي على الهجوم، أدانت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، الحادث واعتبرته "واحدا من أحلك الأيام" في تاريخ بلادها.

وقالت: هجوم كرايست تشيرش عمل غير عادي وغير مسبوق في وحشيته، ولا مكان لمثل هذه الظاهرة ومنفذي الهجوم في بلادنا. العديد من الضحايا من المهاجرين ونيوزيلندا هي بيتهم، وهم نحن.

يوم أسود 

من جهتها، اعتبرت رئيسة وزراء نيوزيلاندا جاسيندا أرديرن حادث إطلاق النار في مسجدي مدينة كرايست تشيرش اليوم الجمعة، أحد أسود أيام بلادها في تاريخها.

وقالت أرديرن خلال مؤتمر صحفي إن ما حدث في كرايست تشيرش "عمل على درجة غير مسبوقة من العنف"، وأنه لا مكان في نيوزيلاندا لهذه الظاهرة ولمن نفذ هذا الهجوم. واوضحت ان "رئيسة الوزراء النيوزيلندية: هذا العمل الإرهابي لا يعكس طباع شعبنا ورفعنا درجة استعداداتنا على الحدود وفي المطارات".

وأضافت: "العديد من الضحايا أعضاء في مجتمعات المهاجرين، ونيوزيلندا هي بيتهم، وهم نحن"، مشيرة الى انه "تقرر رفع درجة التهديد الأمني لأعلى مستوى"، مؤكدة أن "الشرطة ألقت القبض على أربعة لهم آراء متطرفة لكنهم لم يكونوا على أي لائحة من لوئح المراقبة".

 

 

 

 

"روسيا اليوم - سبوتنيك - وكلات عالمية - وسائل اعلام عالمية"